مروحية تابعة للأمم المتحدة تطلق نيرانها على فصائل مسلحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية

16 أيلول/سبتمبر 2003

أطلقت مروحية تابعة للأمم المتحدة كانت تقوم بجولة استطلاعية في جمهورية الكونغو الديمقراطية نيرانها على شاحنة كانت تقل مسلحين إلى إقليم بونيا دفاعا عن النفس فأصابت اثنين منهم.

وقالت بعثة الأمم المتحدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية (مونوك) لقد أطلقت المروحية النار بعد أن أدركت أن الأسلحة كانت مصوبة في إتجاهها.

وفي الوقت نفسه تم تبادل لاطلاق النار في بونيا أمس الإثنين حوالي الساعة العاشرة مساءا بالتوقيت المحلي بعد أن قامت فرقة تابعة للأمم المتحدة في إقليم إيتوري بتطبيق حظر للتجول وعمليات تفتيش لضمان خلو المدينة من الأسلحة.

وقامت قوات حفظ السلام بتفقد مجمع تابع لاتحاد الكنغوليين الوطنيين وقامت بمصادرة مخزون من الأسلحة والذخيرة ولكن قام موالين للإتحاد بمظاهرة ضد العملية التي قامت بها الأمم المتحدة مما دفع رجال المليشيا التابعين إلى الاتحاد بفتح النار على جنود الأمم المتحدة الذين ردوا بالمثل.

وقامت مونوك باعتقال أكثر من مائة شخص خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية من بينهم مسؤولون عسكريون كبار في الإتحاد. ويسود هدوء مشوب بالحذر إقليم بونيا.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.