ربع مليون لاجيء أفغاني عادوا إلى بلادهم خلال العام الحالي

ربع مليون لاجيء أفغاني عادوا إلى بلادهم خلال العام الحالي

لاجئون أفغان يعودون من باكستان
أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين أن عدد اللاجئين الأفغان الذين عادوا إلى بلادهم قادمين من الدول المجاورة خلال العام الحالي 2003 قد تجاوز ربع مليون لاجيء الأربعاء.

وقالت المفوضية إن هذا الرقم يعد كبيرا جدا بالقياس مع أغلب تحركات اللاجئين في العالم، إلا أنه يقل عن أعداد اللاجئين الأفغان الذين عادوا إلى بلادهم في الوقت نفسه من العام الماضي.

وأضافت المفوضية أن موجة العودة هذه تظهر أن الكثير من الأفغان قد خلصوا إلى أن فرصهم المستقبلية أفضل في بلادهم من تلك التي قد توفرها لهم البلدان التي بدأت في استضافتهم منذ عام 1980 وعلى رأسها باكستان وإيران، وذلك على الرغم من المخاوف السائدة بسبب تدهور الأوضاع الأمنية في بعض مناطق أفغانستان.

وقال شهاب زمان-- وهو موظف في مركز للمفوضية في إسلام أباد يقوم بتسجيل أسماء اللاجئين الذين يطلبون المساعدة ليعودوا إلى بلادهم--"إن الأغلبية فقراء. .. وهم يقولون إن هناك فرص عمل في أفغانستان والأجور اليومية أعلى كما أن شمالي البلاد يتمتع بهدوء نسبي."

وكانت المفوضية قد ساعدت العام الماضي مليونا ونصف مليون لاجيء أفغاني في باكستان على العودة إلى بلادهم، خلال الأشهر التي تلت سقوط طالبان.