مفوضية اللاجئين تخشى أن تسبب مياه الفيضانات أمراضا عدة في مخيمات بكينيا

مفوضية اللاجئين تخشى أن تسبب مياه الفيضانات أمراضا عدة في مخيمات بكينيا

أعربت مفوضية الأمم المتحدة للاجئين عن قلقها البالغ إزاء الأوضاع في مخيمات اللاجئين في شمال شرق كينيا التي غمرتها مياه الفيضانات مؤخرا، وقالت إنها تخشى أن تسبب المياه أمراضا عدة بسبب انهيار مرافق الصرف الصحي.

وقد كان مخيما أيفو وداغاهالي الواقعان في منطقة دهب واللذان يأويان أكثر من 80.000 لاجيء صومالي هما الأكثر تضررا، حيث أصبح نحو 3.000 لاجيء بلا مأوى. كما أن المياه ما زالت تغمر أجزاء كبيرة، مما يمنع الوصول إليها.

وقالت المفوضية إنها نقلت حوالي 12.000 لتر من الوقود عن طريق الجو إلى المنطقة لإعادة تشغيل مولدات الطاقة الضرورية لضخ المياه وعمل المستشفيات.