حملة شعبية أميركية تجمع مليون دولار لصندوق الأمم المتحدة للسكان

حملة شعبية أميركية تجمع مليون دولار لصندوق الأمم المتحدة للسكان

تمكنت حملة شعبية تم تنظيمها في الولايات المتحدة من جمع مليون دولار لدعم صندوق الأمم المتحدة للسكان الذي فقد جزءا هاما من تمويله بسبب حجب الإدارة الإميركية للتمويل المخصص للصندوق والبالغ 34 مليون دولار، بعد أن كان الكونغرس قد وافق على صرفه.

وقد نظم الحملة التي تدعى "34 مليون صديق لصندوق الأمم المتحدة للسكان" كل من جين روبرتس وهي معلمة متقاعدة من كاليفورنيا، ولويز أبراهام وهي محامية من نيو مكسيكو، تعبيرا عن استيائهما من قرار حجب التمويل.

وكانت الإدارة الأميركية قد اتخذت هذا القرار في تموز/يوليه الماضي إثر تردد مزاعم حول تأييد صندوق السكان لسياسة الإجهاض الإجباري والتسبب في العقم القسري في الصين. ونفى الصندوق هذه الاتهامات في حينها قائلا إنه لم يؤيد ولن يؤيد مثل تلك السياسات في أية دولة.

وقالت المديرة التنفيذية للصندوق ثريا عبيد إن الحملة الشعبية السابق ذكرها تؤكد قدرة الأفراد على صنع التغيير، كما تظهر أن الشعب الأميركي يؤيد حق المرأة في تنظيم الأسرة والحصول على عناية صحية ملائمة.