تيمور الشرقية تقدم لوائح اتهام بارتكاب جرائم ضد الإنسانية ضد خمسة جنود إندونيسيين

تيمور الشرقية تقدم لوائح اتهام بارتكاب جرائم ضد الإنسانية ضد خمسة جنود إندونيسيين

قال المتحدث الرسمي باسم الأمم المتحدة فريد إيكهارد إن تيمور الشرقية أودعت لوائح اتهام بارتكاب جرائم ضد الإنسانية ضد خمسة جنود إندونيسيين، مما يرفع عدد الذين أودعت مثل هذه اللوائح ضدهم في الأسبوع الجاري إلى عشرين شخصا.

وأضاف إيكهارد أن الجنود الخمسة متهمون بارتكاب جرائم الاغتصاب والتعذيب، وأن 16 آخرين منهم ثمانية قادة عسكريين كانوا قد اتهموا في وقت سابق من هذا الأسبوع بارتكاب جرائم ضد الإنسانية عام 1999.

وقال إيكهارد إن الأمم المتحدة تعتبر استكمال التحقيق في هذه الجرائم الخطرة ومحاكمة المتهمين بارتكابها أمرا بالغ الأهمية.

وأشار إيكهارد إلى أن مهمة إعداد لوائح الاتهام هذه موكلة إلى عدد من موظفي الأمم المتحدة الدوليين حسب الولاية الممنوحة لهم من مجلس الأمن، وأنهم يقدمونها بعد ذلك إلى مدعي عام تيمور الشرقية.