اليونيسيف تدعو الحكومات والمجتمعات إلى توفير بيئة نفسية وجسدية آمنة للأطفال

4 نيسان/أبريل 2003

دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" الحكومات والمجتمعات إلى توفير بيئة آمنة للأطفال، مشيرة إلى أن عشرات ملايين الصغار يتعرضون كل عام للاستغلال والإساءة والعنف النفسي والجسدي مما يصيبهم باضطرابات نفسية وأضرار صحية طويلة المدى تعرقل نموهم الطبيعي.

وأوضحت المديرة التنفيذية لليونيسيف كارول بيلامي أن الأخطار التي تتربص بالأطفال تتجاوز سوء التغذية أو المرض قائلة إن الطفل الذي يتلقى تغذية جيدة ويتعرض للضرب في المنـزل لا يعيش في بيئة صحية سليمة، وكذلك هو الحال بالنسبة للطفل الذي يتعرض للاعتداء الجنسي في المدرسة أو يُجبر على أداء أعمال خطرة حتى لو جرى تطعيمه ضد الأمراض.

وأشارت بيلامي إلى أن يوم الصحة العالمي هذا العام، والذي يصادف الاثنين القادم، سيرفع شعار "توفير بيئة صحية للأطفال"، وهو ما يعني ضرورة التأكد من سلامة الأطفال جسديا ونفسيا في الأماكن التي يمضون فيها يومهم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.