اليونسكو تدعم مبادرة لجمع عدد كبير من الأشخاص في درس تعليمي واحد

اليونسكو تدعم مبادرة لجمع عدد كبير من الأشخاص في درس تعليمي واحد

media:entermedia_image:6d810a7b-d211-4e81-9600-223d4c6eade0
تدعم منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" مبادرة لجمع عدد كبير من الأشخاص لحضور درس تعليمي في وقت واحد.

وينظم هذه المحاولة ائتلاف من الجمعيات الخيرية والنقابات والمجموعات المدنية يدعى "الحملة العالمية للتعليم".

ويسعى هذا الائتلاف إلى تحطيم الرقم القياسي المسجل في موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية لأكثر عدد من الأشخاص يشاركون في درس واحد وهو 28.801 طفلا. وكان هؤلاء قد شاركوا في درس للغات في المملكة المتحدة في آذار/ مارس 002 2.

وسيقام هذا الحدث أثناء احتفالات الأمم المتحدة بأسبوع "التعليم للجميع" والذي يعقد هذا العام تحت شعار "الجميع من أجل تعليم البنات" في الفترة ما بين 6-8 نيسان/ أبريل الحالي. وسيشارك في هذا الحدث أطفال وكبار من مائة دولة.

وعن تعليم الفتيات أشارت اليونسكو إلى أن الفروقات في التعليم بين الجنسين ما زالت كبيرة حيث أن الإناث يشكلن أكثر من ثلثي الأشخاص الأميين في العالم، على الرغم من تزايد عدد الإناث المسجلات في المدارس.