الأمين العام والصليب الأحمر يعربان عن قلقهما لزيادة ضحايا الصراع الإسرائيلي الفلسطيني

الأمين العام والصليب الأحمر يعربان عن قلقهما لزيادة ضحايا الصراع الإسرائيلي الفلسطيني

media:entermedia_image:bc11deae-b426-4a6e-b04b-f46513702b5c
أعرب كل من الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان واللجنة الدولية للصليب الأحمر عن قلقهما البالغ إزاء ازدياد عدد الضحايا في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وقال الأمين العام في تصريح صادر عن المتحدث باسمه في نيويورك فريد إيكهارد إن أحد عشر فلسطينيا قد قتلوا خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية خلال غارات إسرائيلية على مناطق في شمال الضفة الغربية كما أصيب ثلاثة جنود إسرائيليين بجراح خطيرة في القدس وبالقرب من الخليل.

وحث الأمين العام الطرفين على الوقف الفوري لكافة أشكال العنف واتباع أسلوب المفاوضات التي توصل إلى حل سلمي للأزمة والالتزام التام بحماية المدنيين وفقا لمقتضيات القانون الإنساني الدولي.

من جهة أخرى أصدرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيانا عبرت فيه عن قلقها البالغ وتخوفها إزاء ازدياد عدد الضحايا في صفوف الفلسطينيين بسبب استمرار العمليات العسكرية الإسرائيلية وخاصة في قطاع غزة.

وجاء في البيان إن مبادئ القانون الدولي والقواعد الإنسانية تحرم مثل هذه الأعمال التي لم ينج منها الأطفال والشيوخ والنساء وعلى السلطات الإسرائيلية اتخاذ جميع الاحتياطات والتدابير اللازمة لحماية المدنيين وممتلكاتهم واحترام الطواقم الطبية وسيارات الإسعاف والسماح لها بالقيام بمهماتها الإنسانية.