برنامج الأغذية: المساعدات الغذائية ستنفد من أثيوبيا وإريتريا في الأشهر القادمة

برنامج الأغذية: المساعدات الغذائية ستنفد من أثيوبيا وإريتريا في الأشهر القادمة

حذر برنامج الأغذية العالمي الخميس من أن مخزون المساعدات الغذائية سينفد من أثيوبيا وإريتريا في الأشهر القادمة، وطالب البرنامج المجتمع الدولي بتقديم مساعدات عاجلة لتجنب حدوث مجاعة.

وقال مدير برنامج الأغذية لشرق ووسط أفريقيا هولدبروك آرثر "إن 11 مليون شخص في أثيوبيا يحتاجون أغذية ومساعدات أخرى بشكل طاريء. وإذا لم نتلق تبرعات إضافية على وجه الاستعجال فإن توزيع المساعدات الغذائية سيتوقف في نهاية حزيران/يونيه القادم."

وأضاف آرثر أن "ضحايا الجفاف في إريتريا يبلغون 1.4 مليون شخص فيما يوجد 900 ألف شخص من المشردين أو من ضحايا الحرب، وسوف تنفد مخزونات المساعدات مع حلول نهاية شهر نيسان/أبريل القادم، أي بعد شهر واحد فقط."

ويقول برنامج الأغذية إن المنتوج الغذائي للبلدين قد انخفض إلى حد كبير في العام الماضي بسبب شح الأمطار وسوء توزيعها. وقد تمكن الملايين من الأشخاص من تخطي الأزمة الغذائية حتى الآن بفضل المساعدات الدولية، إلا أنهم يحتاجون إلى تلقي المزيد من العون ليتجنبوا خطر نقص الأغذية الذي يتفاقم عادة في شهر تموز/يوليه والذي يسبق موسم الحصاد.