مفوضية اللاجئين تجري مباحثات حول عودة المشردين واللاجئين التاميل

مفوضية اللاجئين تجري مباحثات حول عودة المشردين واللاجئين التاميل

media:entermedia_image:0f543bc6-d764-47c4-ad4b-0b4f1ce0c4ac
المهاجرون واللاجئون

قالت مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين الجمعة إنها أجرت محادثات في الأسبوع الحالي مع ممثلين عن حكومة سري لانكا وقادة حركة نمور التاميل، حول الدور الذي يمكن أن تلعبه في المساعدة على عودة اللاجئين والمشردين التاميل.

وصرح المتحدث باسم المفوضية في جنيف كريس يانوسكي أن مسؤولي المفوضية بحثوا موضوعي عودة أكثر من مائة ألف تاميلي مشرد داخل سري لانكا بالإضافة إلى العودة المستقبلية لنحو 84 ألف لاجيء يعيشون في الأجزاء الجنوبية من ولاية تاميل نادو الهندية.

وكان كل من حكومة سري لانكا وحركة نمور التاميل قد وقعا في شباط/فبراير 2002، اتفاقية وقف لإطلاق النيران تحت رعاية النرويج، وعزز ذلك الآمال بعودة أكثر من 1.5 مليون شخص شُردوا بسبب الحرب الأهلية التي استمرت زهاء عقدين من الزمان.