بغداد: تأخير بسيط في عمل المفتشين بسبب إغلاق موقع في العطلة الأسبوعية

13 كانون الأول/ديسمبر 2002

تعرض مفتشو لجنة الأمم المتحدة للمراقبة والتحقق والتفتيش "أنموفيك" لتأخير بسيط في إحدى مهماتهم في بغداد الجمعة بسبب عدم وجود موظفين في أحد المراكز التي تغلق أبوابها في العطلة الأسبوعية، فيما تواصلت عمليات التفتيش في أماكن أخرى.

وقال هيرو يوكي المتحدث باسم "أنموفيك" في العراق إن فريقا من المفتشين توجه إلى مركز التحكم بالأوبئة التابع لوزارة الصحة العراقية، لكنه لم يجد بالمكان سوى أحد الحراس بالإضافة إلى الموظف المناوب وهو مساعد تقني.

وأضاف يوكي أن مفاتيح الغرف لم تكن مع الموظف ولم يعرف الأخير من هو المكلّف بحفظ جميع المفاتيح. وعندها قرر الفريق وضع أختام على بعض الغرف لمنع أي أحد من دخولها قبل تفتيشها. وقد قاموا بذلك بالفعل بعد التأكد من الإجراءات اللازم اتباعها.

وذكر المتحدث أن المركز هو أحد المواقع التي لم يسبق تفتيشها وأعلن العراق عنها لأول مرة في الأول من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وقامت فرق أخرى من "أنموفيك" بتفتيش موقعين آخرين يرتبط أحدهما بتصنيع صاروخ "الصمود" قصير المدى، فيما يختص الموقع الآخر بببيع المبيدات.

من جانب آخر قامت فرق الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإجراء مسح واسع المدى لبغداد بأشعة غاما، بالإضافة إلى أخذ عدة عينات من المياه والرواسب والحياة النباتية من ثلاثة أحواض لتصريف مياه الأنهار السطحية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.