لوبرز: الحرب مع العراق ستكون كارثة إنسانية

27 كانون الأول/ديسمبر 2002

حذر مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين رود لوبرز من أن الحرب المحتملة مع العراق، والتي قد يتم فيها إطلاق أسلحة بيولوجية وكيميائية، ستكون كارثة إنسانية.

وقال في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" "ينبغي على المجتمع الدولي أن يجعل من منع مثل هذه الحرب أولوية قصوى وأن يشجع الدول العربية على المساهمة في عمليات التفتيش على الأماكن التي يشتبه في أنها تحتوي أسلحة دمار شامل بالعراق."

من جانب آخر حث لوبرز بلدان الاتحاد الأوروبي على حل مشكلة اللاجئين بشكل جماعي بدلا من سعي كل بلد لحلها بشكل منفرد.

وأكد أن محاولة كل دولة حل مشكلتها عن طريق فرض قوانين أكثر صرامة وتشديد الرقابة على الحدود وإرسال اللاجئين للخارج لن يكون مجديا، وأن الحل هو تقاسم المسؤولية وتوزيع الأعباء.

وعلى صعيد عالمي دعا لوبرز إلى مساعدة اللاجئين على تحسين معيشتهم في بلادهم ليبقوا فيها بدلا من أن يضطروا للجوء إلى بلدان أخرى. وقال إنه لو جرى إنفاق دولار واحد مقابل كل فرد في العالم لدعم عمل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لتمكنت من إيجاد حلول للاجئين في بلادهم.

وأضاف أنه عندما لا يستطيع اللاجئون العودة إلى بلادهم فإن عبء برامج إعادة التوطين ينبغي أن يُوزّع

على بلدان رئيسية، وأنه لو تم منح شخص واحد حق اللجوء في بلد ما مقابل كل ألف مواطن لما بقيت

هناك مشكلة لاجئين في العالم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.