مارغريت تشان: يمكن خسارة المكاسب التي تحققت بشأن الصحة خلال قرن بسبب تغير المناخ

3 آذار/مارس 2016

أكدت مارغريت تشان، المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية، على أن البشر هم أكثر الكائنات المهددة من جراء تغير المناخ، حيث إن المناخ والطقس يؤثران على الهواء الذي يتنفسه الأشخاص والماء الذي يشربونه والطعام الذي يأكلونه، فضلا عن فرص إصابتهم بالأمراض.

جاء ذلك في كلمتها في الحلقة النقاشية التي عقدت بجنيف حول " تغير المناخ والحق في الصحة"، أشارت فيها إلى أن الخبراء يتوقعون بحلول عام 2050 أن يتسبب تغير المناخ في زيادة تقدر بمئتين وخمسين ألف وفاة بسبب الملاريا والإجهاد الحراري ونقص التغذية، وأضافت:

" قدرت منظمة الصحة العالمية أن أكثر من سبعة ملايين وفاة حول العالم يمكن أن تعزى إلى تلوث الهواء. يتسبب تغير المناخ أيضا في وفيات عشرات الآلاف سنويا. سجلت الظواهر الجوية الشديدة رقما قياسيا عدة مرات. وقد أزهق الجفاف والفيضانات والعواصف وموجات الحرارة وحرائق الغابات أرواحا ودمر سبل المعيشة."

وأكدت تشان على أن الالتزام بمبادئ حقوق الإنسان ومعاييره لديه القدرة على رسم السياسات للتخفيف من تغير المناخ والتكيف معه، مشيرة إلى أنه وبدون وجود أجندة قوية للعمل في مجال تغير المناخ، يمكن خسارة المكاسب التي تحققت منذ بداية القرن بشأن الصحة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.