الفاو ومنظمة الهجرة الدولية تعملان على تحسين الأمن الغذائي للبنانيين العائدين من سوريا

الفاو ومنظمة الهجرة الدولية تعملان على تحسين الأمن الغذائي للبنانيين العائدين من سوريا

تنزيل

في شراكة هي الأولى من نوعها، أطلقت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو" ومنظمة الهجرة الدولية في لبنان مشروعاً لمدة 7 أشهر، للتخفيف من معاناة اللبنانيين العائدين من سوريا والمجتمعات المضيفة من خلال إصلاح الإنتاج الزراعي لأصحاب الحيازات الصغيرة.

ويهدف هذا المشروع الممول من الحكومة الأيرلندية والذي بدأ مطلع هذا العام إلى مساعدة حوالى 450 عائلة لبنانية نازحة من سوريا عاملة في المجال الزراعي والمجتمعات الريفية المحلية المضيفة لهم وتحسين وزيادة انتاجهم للمحاصيل الزراعية والمواشي والى صناعة الأغذية والتسويق لها.

ووفقاً للمسح الذي أجرته منظمة الهجرة الدولية عام 2014، فإن 30% من العائلات اللبنانية العائدة من سوريا كانت تعتمد على بيع المحاصيل والماشية وقد لجأت الى القرى اللبنانية المجاورة للحدود السورية والتي تعد من الأكثر فقراً في لبنان والأكثر تأثراً بالأزمة، كقرى عكار وبعلبك وحاصبيا والهرمل.

وتساهم هذه الشراكة المهمة مع منظمة الفاو في توفير الأمن الغذائي ودعم سبل المعيشة لهذه الفئة السكانية التي غالباً ما تكون مهمشة.

مصدر الصورة