زيارة ميدانية للأرض الفلسطينية المحتلة

من منظور أسرة ميسورة الحال، كيف تبدو الحياة في غزة؟

في منزل أنيق حديث البناء بحديقة بها بعض لعب الأطفال في منطقة الرمال في قطاع غزة تعيش أسرة الشوا المكونة من نجلاء وجاسم وطفلتيهما. أخذاني في جولة سريعة بدأناها من المطبخ حيث تحدث جاسم بفخر عن أنه سعى لجلب بلاطه المميز من مكان محدد في الضفة الغربية يشتهر بصناعة البلاط التقليدي الملون.

فادي والقدس: مدينتي حزينة ومظلومة

في ظل التحديات الفريدة التي يواجهها في مدينة القدس، ومنها الغلاء وعدم توفر فرص العمل والقيود المفروضة على إقامة زوجته معه في نفس المدينة، يتذكر الصحفي الفلسطيني الشاب فادي حجاز تجربة يعتز بها مع الأمم المتحدة عام 2015 عندما شارك في برنامج تدريب الإعلاميين الفلسطينيين الشباب.

لقاء للمرة الأولى بين صحفيين من غزة والضفة الغربية في برنامج تدريب أممي

تخيل أن يتم اختيارك للالتحاق ببرنامج تدريبي دولي مرموق مدفوع التكاليف في مجال عملك، ثم تمنعك ظروف بسبب المكان الذي تعيش فيه، فتتقدم للبرنامج في العام التالي فتمنعك أوضاع مشابهة، فتحاول للمرة الثالثة وبالكاد تتمكن من السفر.  

 

رحلة علاج من السرطان في غزة تعوقها الإجراءات الأمنية وضعف الإمكانيات

في ليل أحد أيام عام 2014 اكتشفت السيدة سلوى جميل أبو غبن كتلة غريبة في صدرها فتوقعت أنها مصابة بالسرطان. ابنها الشاب شعر بالخوف الشديد على والدته، ولكنها طمأنته قائلة إن السرطان لا يقتل ما دام العلاج موجودا.

رحلة عمر مع الأمم المتحدة من غزة إلى نيويورك

أتيحت للصحفي الفلسطيني الشاب عمر غـُريب فرصة للالتحاق ببرنامج تدريبي بمقر الأمم المتحدة عام 2012، لكن الرحلة كانت شبه مستحيلة بسبب القيود المفروضة من إسرائيل على قطاع غزة والوضع عند معبر رفح.

من غزة إلى نيويورك، تجربة صحفية فلسطينية شابة مع الأمم المتحدة

تعمل الصحفية الفلسطينية الشابة بدور أبو كويك، 29 عاما، مع منظمة دولية في قطاع غزة. عام 2014 شاركت في برنامج الأمم المتحدة لتدريب الصحفيين الفلسطينيين الشباب.

 

أحلام وقيود: مع أسرة في مخيم للاجئي فلسطين في غزة

بعد السير في شوارع ضيقة ضعيفة الإضاءة، وصلنا إلى منزل أسرة النمنم في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة. في المنزل الصغير الذي لا تتجاوز مساحته 60 مترا يقيم 14 فردا. تحدث أفراد الأسرة عن مشاكلهم. الأم التي تخاف أن يسافر ابنها الأكبر ويترك الأسرة فيما يعاني زوجها من مشاكل صحية، الابن الشاب الذي يحلم بالخروج من غزة سعيا وراء حلم الحياة الأفضل له ولأسرته. والابنة المتعثرة في المدرسة وعلى وشك أن تتركها، والأب الذي يقول إن أي وقف محتمل للدعم المقدم من الأونروا سيكون مثل الحكم بالإعدام بالنسبة له.

قدرات فائقة في غزة: تدريب ذوي الإعاقة في مركز إرادة بدعم من الأمم المتحدة

تغريد شابة فلسطينية من سكان غزة، في السادسة والعشرين من العمر. كان يمكن أن يحد الصمم من إمكاناتها، ولكن إصرارها على العمل وعيش حياة منتجة قادها إلى مركز إرادة المدعوم من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في غزة.

2018: بيئة قسرية تدفع الفلسطينيين إلى الرحيل في ظل أنشطة الاستيطان

النشاط الاستيطاني الإسرائيلي من أكبر التحديات الماثلة أمام حقوق الإنسان في الضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية، وما يتبع ذلك من بيئة لدفع الفلسطينيين على مغادرة مناطقهم، وذلك وفقا لمدير مكتب حقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة جيمس هينان.

فلسطينيون لاجئون منذ عام 1948

في اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، نستمع إلى ذكريات وتجارب اثنين من لاجئي فلسطين ممن عاصروا رحلة اللجوء منذ عام 1948. فاطمة شعبان النمنم وزوجها، ابن عمها محمد عبد السلام النمنم يعيشان في غزة منذ أن تركا بلدة حمامة قبل سبعين عاما.