طالبان

فتاة تبلغ من العمر ثلاثة عشر عاما تدرس في منزلها في كابول بعد إعلان طالبان استثناء الفتيات من التعليم الثانوي
© UNICE/Mohammad Haya Burhan

أفغانستان: خبراء يقولون إن استهداف طالبان للنساء والفتيات قد يرقى إلى مستوى الجريمة ضد الإنسانية ومكتب حقوق الإنسان يدعو إلى وقف عقوبة الجلد

قالت مجموعة من الخبراء* الأمميين إن استهداف النساء والفتيات من قبل طالبان يعمق الانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان والحريات الخاصة بهن والتي كانت تعد بالفعل الأكثر قسوة على مستوى العالم، وقد ترقى إلى مستوى الاضطهاد القائم على النوع الاجتماعي، الأمر الذي يعتبر جريمة ضد الإنسانية.

فتيات ناجيات من الزلزال المدمر في أفغانستان داخل فصل دراسي في مركز تعليمي مجتمعي تدعمه اليونيسف في منطقة غيان، مقاطعة باكتيكا.
© UNICEF/Mark Naftalin

المقرر الخاص المعني بالحالة في أفغانستان يلفت الانتباه إلى أهمية إبقاء هذا البلد في دائرة الضوء

ريتشارد بينيت هو المقرر الخاص المعني بالحالة في أفغانستان. وقد جاء لتوّه إلى نيويورك بعد زيارة إلى البلاد استغرقت 12 يوما، قال إنه لمس خلالها أن السكان يشعرون بتخلي المجتمع الدولي عنهم، خاصة تخليه عن النساء والفتيات.

لا يُسمح لمرسال فسيحي، البالغة من العمر 17 عاما، بالالتحاق بالمدرسة الثانوية في أفغانستان.
UNFPA Afghanistan

أفغانستان: الفتيات يجبرن على ترك المدرسة، إلا أنهن يرفضن التخلي عن التعليم

تم إجبار الفتيات في أفغانستان على ترك المدارس الثانوية منذ عودة طالبان إلى السلطة قبل عام، لكن مبادرة تدعمها الأمم المتحدة تقوم بتدريب الفتيات لمساعدة أقرانهن من خلال تثقيفهن حتى يتمكّنّ من معاودة التعليم الرسمي.

تعمل اليونيسف على توزيع حزمات الشتاء للعائلات الضعيفة في أفغانستان.
© UNICEF/Sayed Bidel

أفغانستان: تحذير في مجلس الأمن من مصير مجهول في ظل استمرار تدهور الوضع وعدم وفاء طالبان بوعودها

أعرب القائم بأعمال الممثل الخاص للأمين العام لأفغانستان، ماركوس بوتزيل، عن خشيته إزاء نفاد صبر العديد من الجهات في المجتمع الدولي فيما يتعلق باستراتيجية التعامل مع سلطات طالبان. وحذر مما سيؤول إليه حال البلاد إذا لم تستجب طالبان لاحتياجات جميع عناصر المجتمع الأفغاني وانخرطت بشكل بناء في إطار الفرصة المحدودة للغاية مع المجتمع الدولي.

نساء يقمن ببيع متعلقاتهن في مقاطعة بلخ في أفغانستان.
© WFP/Julian Frank

أفغانستان: خبير أممي يحذر من أن أزمة حقوق الإنسان تنذر بالانزلاق نحو حالة الاستبداد

حذر خبير أممي من أزمة حقوق الإنسان المتفاقمة التي تواجهها أفغانستان في ظل حكم طالبان تنذر بالتحول إلى حالة الاستبداد.

يتم تزويد الأطفال المتضررين من النزاعات والكوارث في أفغانستان بالمساعدات الإنسانية الطارئة.
© UNICEF Afghanistan

المنظمة الدولية للهجرة تدعو إلى مواصلة دعم أفغانستان مع مواجهة البلاد "خطر الانهيار"

بعد مرور أكثر من عام على استيلاء طالبان على السلطة، يُقدّر أن 24.4 مليون شخص – أي 59 في المائة من السكان في أفغانستان – يعتمدون على المساعدات الدولية والإغاثة في حالات الطوارئ في حياتهم اليومية.
 

عائلة تجلس داخل منزلهان في موقع غير رسمي للنازحين داخليا في كابول، أفغانستان.
© UNICEF/Veronica Houser

أفغانستان على طاولة مجلس الأمن: الصراع والفقر والصدمات المناخية وانعدام الأمن الغذائي واقع محزن للبلاد

قال وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية لمجلس الأمن الدولي يوم الاثنين إن أزمة أفغانستان هي أزمة إنسانية، وأزمة اقتصادية، وأزمة مناخ. كما أنها أزمة جوع، وأزمة مالية - لكن الأزمة ليست حالة ميؤوسا منها.

تتمسك مجموعة من النساء بأيدي بعضهن البعض بينما يتنفسن بعمق، مسترشدين بمستشار نفسي اجتماعي للمنظمة الدولية للهجرة.
Photo: IOM/Léo Torréton

نجيبة، سيّدة تساعد نساء أفغانستان على التعافي واستعادة الأمل

نجيبة* أمّ ومرشدة ومحاضِرة جامعية سابقة، تساعد النساء على الشفاء من الصدمات في أفغانستان. على الرغم من التهديدات والقيود المفروضة على حريتها في الحركة، إلا أنها تواصل تمكين النساء من التعلّم والتعافي.

مسجد أثري في مزار الشريف
UNAMA / Jawad Jalail

أفغانستان: الأمين العام يعرب عن قلقه بعد مقتل وإصابة أكثر من 250 شخصا هذا الشهر

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، عن قلقه العميق إزاء سلسلة التفجيرات في أفغانستان التي أدّت إلى مقتل وإصابة أكثر من 250 شخصا هذا الشهر، بينهم أطفال.

نساء يتلقين حصصاً غذائية في أحد مواقع توزيع المواد الغذائية في هيرات، أفغانستان.
© UNICEF/Sayed Bidel

في ظل حكم طالبان في أفغانستان، سيدة أعمال أفغانية تشعر بالحزن لكنها متفائلة

زارينا*، سيدة أعمال شابة أفغانية. جعلها دافع الابتكار وشغفها بالخبز واحدة من أصغر رائدات الأعمال الشباب في أفغانستان. لا يزال عملها متواصلا، لكنّ عملاءها قليلون وكان لا بد لها من التخلي عن خططها في التوسع عبر البلاد.