سوريا، الإرهاب، مجلس الأمن

سمانثا باور: التشكيك بتنفيذ بنود قرار وقف الأعمال العدائية في سوريا معقول جدا

رحبت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة، سمانثا باور، باعتماد القرار رقم 2268 المتعلق بدعم اتفاق وقف الأعمال العدائية في سوريا.

لكنها أشارت إلى أن هناك بعض الشكوك بشأن ما إذا كان وقف الأعمال العدائية الذي من المقرر أن يدخل حيز التنفيذ في منتصف الليل بتوقيت دمشق، سيتم احترامه من البداية، أو إذا كان سيصمد خلال الأيام المقبلة.

وأضافت في كلمتها أمام أعضاء مجلس الأمن، عقب التصويت على القرار:

القرار الأمريكي الروسي حول وقف الأعمال العدائية في سوريا يحصد 15 صوتا

اعتمد مجلس الأمن الدولي بالإجماع القرار رقم 2268 حول دعم تنفيذ وقف الأعمال العدائية في سوريا، عصر يوم الجمعة بتوقيت نيويورك.

وكان رئيس المجلس للشهر الحالي المندوب الفنزويلي، رافايل داريو راميرز كارّينيو، قد أعلن نتيجة التصويت كما يلي:

"نتيجة التصويت على القرار هي التالية: حظي مشروع القرار بخمسة عشر صوتا.  تم اعتماد مشروع القرار بالإجماع ليصبح القرار رقم 2268 ل2016."

ويؤيد القرار الجديد مجموعة من الخطوات الملموسة والعملية، بالإضافة إلى بنود يجب على أطراف النزاع التقييد بها للتخفيف من العنف وخلق جو مناسب لعملية انتقالية طال انتظارها.

الجعفري: الحكومة مستعدة لوقف الاشتباكات ولا تحاور مع الجماعات الإرهابية

أكد السفير السوري لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري استعداد الحكومة السورية للمشاركة الفعالة في أي جهد صادق يهدف إلى الوصول إلى حل سياسي يقرر فيه السوريون وحدهم مستقبلهم وخياراتهم عبر الحوار السوري-السوري وبقيادة سورية ودون تدخل خارجي.

وبعد صدور قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 قال الجعفري: