تحديد البحث :

سوريا

تقوم غفران بتربية أولادها الثلاثة بنفسها بعد أن فقدت زوجها وشقيقيها في الصراع.
WFP/Hussam Alsaleh

"أستبدل الحليب بالشاي لأطفالي": قصة بطلة التايكوندو السورية المليئة بالمآسي والأمل

يساعد التدريب على الفنون القتالية في مواجهة الأوقات الصعبة. هذا ما قالته سيدة في مدينة حلب لسفير النوايا الحسنة لدى برنامج الأغذية العالمي، جورج سترومبولوبولوس، خلال زيارته للبلاد. في التقرير التالي، يتحدث المذيع الكندي عن زيارته لسوريا ولقائه بهذه السيدة الملهمة:

من الأرشيف: فتيات كرديات يتوجهن إلى المنزل بعد المدرسة في مدينة دهوك شمالي إقليم كردستان العراق.
© UNICEF/Michael Kamber

الأمين العام يدعو إلى ممارسة ضبط النفس وتجنّب التصعيد الإقليمي بعد الهجمات التي طالت شمال العراق وسوريا

في أعقاب التطورات في شمال العراق وسوريا، دعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى وقف جميع الهجمات وإلى ممارسة ضبط النفس.

في بنغازي، ليبيا، الدمار الواسع هو تذكير بسنوات من الصراع.
© UNOCHA/Giles Clarke

اليونيسف: العنف يودي بحياة ما معدله أكثر من 10 أطفال كل أسبوع في دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

أعرب صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) عن قلق إزاء استمرار الأطفال في دفع ثمن باهظ للعنف والصراع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقبيل يوم الطفل العالمي، دعت الوكالة الأممية إلى حماية الأطفال وحقوقهم في جميع أنحاء المنطقة.

تناشد المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تقديم الدعم العاجل للعائلات التي أجبرت على الفرار مع اقترابها من الشتاء القاتم.
© UNHCR video screenshot

مفوضية اللاجئين تحذر من صعوبات شديدة ستواجه العائلات النازحة هذا الشتاء

حذرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين من مواجهة ملايين الأشخاص النازحين شتاء محفوفا بالمخاطر - بسبب الصراع أو الاضطهاد - من أوكرانيا وأفغانستان وعبر الشرق الأوسط، حيث تضيف درجات الحرارة المتجمدة إلى البؤس الذي يعانونه بالفعل بسبب ارتفاع الأسعار، والتأثير المستمر لجائحة كوفيد-19 وظروف الطقس المتطرفة المرتبطة بأزمة المناخ.

من الأرشيف: عائلة نازحة تعيش في مدرسة مدمرة في إدلب.
© UNOCHA

خبيرة حقوقية تحث على رفع العقوبات الأحادية عن سوريا مشيرة إلى أنها تزيد وتطيل من أمد الدمار والمعاناة

أعربت ألينا دوهان، المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بإعداد تقرير خاص حول أثر التدابير أحادية الجانب على حقوق الإنسان، عن صدمتها عندما شاهدت الأثر الهائل واسع النطاق على حقوق الإنسان بسبب ما وصفته بالتدابير القسرية أحادية الجانب المفروضة على سوريا.

فتيان صغار يعملون في أحد الأسواق كحمّالين ويدفعون عربة عبر الأنقاض، في إدلب بسوريا.
© UNICEF/Giovanni Diffidenti

سوريا: في أعقاب التصعيد الأخير في إدلب الأمين العام يدعو إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة عن قلق بالغ إزاء التصعيد الأخير للعنف في شمال غرب سوريا، بما في ذلك القصف والضربات الجوية، الأمر الذي أسفر عن وفيات وإصابات في صفوف المدنيين داخل مخيمات للنازحين داخليا وفي محيطها في محافظة إدلب.

أرملة تحمل حفيدها في مخيم للنازحين شمال محافظة إدلب، سوريا.
OCHA/Steve Hafez

سوريا: الأمم المتحدة تعرب عن قلق بالغ حيال قصف مخيمات النازحين المكتظة خلال "هجمات يبدو أنها نُفِّذت دون مراعاة لتأثيرها المميت على المدنيين"

أعربت الأمم المتحدة عن قلق بالغ إزاء سلسلة الضربات البرية القاتلة والغارات الجوية التي ضربت عدة مخيمات للنازحين داخليا في إدلب يوم الأحد، وسط مؤشرات مقلقة على تصعيد جديد للأعمال العدائية في شمال غرب سوريا.

تواصل الأونروا جهودها لإعادة بناء منازل اللاجئين في قطاع غزة
Ziad Taleb

الأونروا تناشد المزيد من الدعم لتتمكن من تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين الذين تتفاقم معاناتهم

لأكثر من سبعة عقود، قدّمت الأونروا خدمات شبيهة بالقطاع العام لواحد من أكثر المجتمعات فقرا وحرمانا في الشرق الأوسط. فالوكالة فريدة من نوعها داخل منظومة الأمم المتحدة، لأنها مزوّد خدمة مباشر حيث تدير المدارس ومراكز الرعاية الصحية الأولية التابعة لها.

(من الأرشيف) أطفال يتجولون وسط أنقاض المباني المدمرة في إدلب، سوريا.
© UNICEF/Giovanni Diffidenti

سوريا: مقتل تسعة مدنيين على الأقل من بينهم رضيع خلال تصاعد الأعمال العدائية في إدلب

أعرب مسؤولون أمميون في بيان مشترك عن قلقهم إزاء تصعيد الأعمال العدائية في إدلب شمال غرب سوريا. وتشیر التقاریر إلى مقتل تسعة مدنیین على الأقل، من بینھم أربعة أطفال- أصغرھم یبلغ من العمر أربعة أشھر فقط.

ملالا يوسفزاي، الحائزة على جائزة نوبل للسلام لعام 2014، ورسولة الأمم المتحدة للسلام، خلال جلسة حول "تعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين الفتيات والنساء في التعليم ومن خلاله".
UN Photo/Loey Felipe

ملالا يوسفزاي: "طالما أن هناك فتاة واحدة خارج المدرسة، فسأواصل النضال من أجل حقها في التعليم"

"إذا كنتم جادين في خلق مستقبل آمن ومستدام للأطفال، فكونوا جادين بشأن التعليم." هذا ما شددت عليه الحائزة على جائزة نوبل للسلام ملالا يوسفزاي في حوار مع الأمم المتحدة، مخاطبة قادة العالم وداعية إياهم إلى تحقيق وعدهم للأطفال.