المنظمة البحرية الدولية

الأمم المتحدة تطلق مبادرة مهمة لحماية حقوق البحارة وسط أزمة كوفيد-19

تقطعت السبل بحوالي 200,000 من أفراد طواقم سفن الشحن في البحر بعد انتهاء مدة عقودهم، بسبب قيود كوفيد-19، مما شكل ضغطا كبيرا على صحتهم الجسدية والعقلية. ونشرت الأمم المتحدة إرشادات جديدة يوم الخميس، تهدف إلى مساعدة هذا القطاع على حماية حقوق الإنسان في البحر بشكل أفضل، حيث تهدد متغيرات جديدة من كوفيد بتأخير تغيير الطاقم.

مشروع جديد لمساعدة 30 دولة نامية على التصدي لآفة النفايات البحرية

تدعم الأمم المتحدة مبادرة تهدف إلى التخلص من النفايات البحرية، بما يتماشى مع هدف التنمية العالمي بشأن حماية المحيطات والبحار والموارد البحرية واستخدامها على نحو مستدام.

مصر: المنظمة البحرية الدولية تتابع جنوح السفينة في قناة السويس بانتظار معلومات من التحقيق

أكدت المنظمة البحرية الدولية التابعة للأمم المتحدة أنها تراقب عن كثب حادثة جنوح سفينة الحاويات في قناة السويس في 23 آذار/مارس 2021، وأنها تتطلع قدما لتلقي معلومات من التحقيق في الحادثة.

الأمم المتحدة تدعو إلى مزيد من الإجراءات لمعالجة محنة البحارة العالقين بسبب كورونا

مسلطة الضوء على الأزمة غير المسبوقة التي تواجه آلاف البحارة العالقين في البحر بسبب تداعيات فيروس كورونا، دعت الأمم المتحدة قطاع الأعمال والمشاركين في صناعة النقل البحري إلى بذل مزيد من الجهود لمعالجة محنتهم في جميع أنحاء العالم.

الأمين العام: النقل البحري هو الدعامة التي تقوم عليها التجارة العالمية

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش إنّ النقل البحري باستطاعته، بل ويجب، أن يواصل إسهامه في الاقتصاد العالمي دون الإخلال بالتوازن الدقيق للطبيعة، مؤكدا أن القطاع البحري هو الدعامة التي تقوم عليها التجارة العالمية، وسيظل عاملا أساسيا في بناء مستقبل مستدام للناس وللكوكب.

كيف يمكن للأمم المتحدة المساعدة في منع كارثة مماثلة لانفجار بيروت؟

لفت الدمار، الذي سببته انفجارات بيروت، في 4 آب / أغسطس، الانتباه إلى المخاطر التي ينطوي عليها نقل وتخزين البضائع الخطرة في جميع أنحاء العالم. تقود الأمم المتحدة الجهود الدولية للحد من هذه المخاطر وإنقاذ الأرواح. وقد حشدت العديد من مكاتبها ووكالاتها جهودها للاستجابة لتداعيات الكارثة المدمرة، وتقديم مساعدات الطوارئ، وتنسيق استجابة المجتمع الدولي.

"يسألني أطفالي متى ستعود إلى المنزل": بحارة عالقون في أعالي البحار يتشاركون إحباطاتهم ومخاوفهم في ظل الإغلاق الناجم عن كوفيد-19

يجد مئات الآلاف من البحارة أنفسهم عالقين في البحر، أحيانا لأكثر من عام، وبدون أي حل في الأفق، نتيجة لقيود السفر بغرض احتواء انتشار كوفيد-19. ويتسبب عدم اليقين والبقاء بعيدا عن المنزل والأهل، لفترات طويلة، في متاعب نفسية كبيرة.

تخفيض الحد العالمي المسموح به لأكسيد "الكبريت في وقود السفن" من أجل صحة البيئة والإنسان

أعلنت وكالة الأمم المتحدة، المتخصصة في سلامة وأمن الشحن ومنع التلوث البحري والجوي بواسطة السفن، عن سريان "لوائح عالمية جديدة" تقلل بشكل كبير من انبعاثات أكسيد الكبريت "مما يحقق فوائد كبيرة لكل من صحة الإنسان والبيئة."