تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

تحديد البحث :

التدخين

سياسات حظر التدخين العامة، وإضافة الرسومات والصور المحذرة على علب التبغ وعبواته من الوسائل الفعالة لمكافحة تعاطي واستخدام التبغ
WHO/S. Volkov

الإقلاع عن التدخين بعد الإصابة بسرطان الكلى يقلل مخاطر تطور السرطان والوفاة

أفادت دراسة جديدة، شملت أكثر من 200 شخص من البالغين الذين كانوا مدخنين عندما تم تشخيص إصابتهم بسرطان الكلى، بأن الإقلاع عن التدخين بعد تشخيص الإصابة بسرطان الكلى يحسن بشكل كبير فرص البقاء على قيد الحياة ويقلل من خطر تطور المرض.

أعقاب السجائر تم العثور عليها أثناء عملية تنظيف الشاطئ في الولايات المتحدة.
Unsplash/Brian Yurasits

شراكة أممية تهدف إلى مكافحة آثار الجسيمات البلاستيكية في أعقاب السجائر

تهدف شراكة جديدة للأمم المتحدة أُعلن عنها يوم الأربعاء إلى زيادة الوعي بالآثار البيئية والصحية للجسيمات البلاستيكية الدقيقة في أعقاب السجائر- وهي أكثر نفايات يتم تجاهلها في جميع أنحاء العالم.

منظمة الصحة العالمية ترفع الوعي بمخاطر استخدام التبغ والتعرض للتدخين غير المباشر.
Unsplash/Kristaps Solims

منظمة الصحة العالمية تواصل حملتها لمساعدة الملايين على الإقلاع عن التدخين ورفع مستوى الوعي بأضراره

يتسبب التدخين في وفاة نحو ثمانية ملايين شخص سنويا. لكن، بحسب خبراء الصحة، إذا أقلع المرء عن التبغ، فإن الآثار تكاد تكون فورية: ينخفض معدل ضربات القلب بعد 20 دقيقة فقط من الإقلاع عن التدخين، وينخفض مستوى أول أكسيد الكربون في الدم إلى المستوى الطبيعي، في غضون 12 ساعة. وخلال 2 – 12 أسبوعا، تتحسن الدورة الدموية وتزداد وظائف الرئة.

سياسات حظر التدخين العامة، وإضافة الرسومات والصور المحذرة على علب التبغ وعبواته من الوسائل الفعالة لمكافحة تعاطي واستخدام التبغ
WHO/S. Volkov

خلال الجائحة: منطقة إقليم شرق المتوسط تشهد انخفاضا في تعاطي التبغ لأول مرة

عام 2020، فرضت 17 دولة في منطقة شرق المتوسط حظرا على التدخين في الأماكن العامة من أجل حماية السكان من جائحة كوفيد-19. وتعتبر منظمة الصحة العالمية ذلك إنجازا، ودعت إلى الحفاظ على الزخم أثناء الجائحة وبعدها لتحقيق المكاسب الصحية.

أرشيف. يحصد التخين أرواح 8 ملايين شخص كل عام.
منظمة الصحة العالمية

منظمة الصحة العالمية تدشن حملة لمساعدة 100 مليون شخص على الإقلاع عن التدخين خلال الجائحة

لأن الإقلاع عن التدخين أمر صعب، أعلنت منظمة الصحة العالمية اعتزامها إنجاح مساعي الراغبين في التخلي عن عادة تعاطي التبغ عبر إطلاق حملة تستمر لمدة عام، وتوفر خلالها المنظمة الأدوات والموارد اللازمة لذلك.

رجل يدخن سيجارة في إسطنبول بتركيا.
WHO/T. O'Leary

تذكير من منظمة الصحة العالمية: المدخنون أكثر عرضة للإصابة بحالات حادّة من مرض كوفيد-19

مع تسجيل العالم اليوم 12 مليون إصابة بفيروس كورونا، أطلقت منظمة الصحة العالمية "مبادرة الوصول إلى الإقلاع عن التدخين" والتي تهدف إلى مساعدة 1.3 مليار مدخن حول العالم على الإقلاع عن التدخين في ظل الجائحة.

رجل في شقلاوة، بمحافظة إربيل بالعراق، يدخن في انتظار بزوغ الفجر.
OCHA/Rawsht Twana

الصحة العالمية: التدخين يزيد بشكل كبير من "خطر تعرض المرضى لمضاعفات بعد الجراحة"

مدخنو التبغ معرضون أكثر بكثير من غيرهم – حسب منظمة الصحة العالمية – لـ “مضاعفات ما بعد الجراحة،" وقد تتضمن هذه "ضعفا يصيب وظائف القلب والرئة، أو التهابات وتأخير في التئام الجروح".

تتوقع منظمة الصحة العالمية أن ينخفض عدد الذكور الذين يستخدمون التبغ وهو ما يشير إلى تحول قوي في مكافحة وباء التبغ عالميا.
Unsplash/Ali Yahya

منظمة الصحة العالمية: توقعات بانخفاض نسبة التدخين بين الذكور في 2020

أظهرت توقعات منظمة الصحة العالمية، ولأول مرة، انخفاض عدد المدخنين من الذكور، وهو ما يشير إلى تحول قوي في مجال مكافحة وباء التبغ عالميا. وتوضح النتائج التي نشرت الأربعاء في تقرير جديد للمنظمة أن الجهود التي تقودها الحكومات يمكن أن تحمي المجتمعات من التبغ وبذلك يمكن إنقاذ الأرواح والحيلولة دون معاناة الأشخاص من الأضرار المرتبطة بالتبغ.