المرض

تقوّض جائحة كوفيد-19 التغذية لدى السكان الأكثر ضعفا في العالم، وخاصة الأطفال والحوامل والمرضعات. في الصورة: أحد طواقم برنامج الأغذية العالمي يقابل أشخاصا نازحين في موقع لاستقبال النازحين في نيجيريا.
WFP/Oluwaseun Oluwamuyiwa

وكالات إنسانية تحذر من تفاقم انعدام الأمن الغذائي وتزايد النزوح بسبب كوفيد-19

حذر تقرير جديد للأمم المتحدة من ارتفاع مستوى الجوع على مستوى العالم ونزوح السكان، اللذين بلغا أصلا مستويات قياسية عندما تفشت جائحة كوفيد-19، حيث يسعى المهاجرون وأولئك المعتمدون على تدفق التحويلات المالية المتضائلة للعمل من أجل إعالة أسرهم.

في كايا، بوركينا فاسو، السيدة مريم ساوادوغو (27 عاما) تعد الطعام لأسرتها قدمه لها برنامج الأغذية العالمي.
WFP/Mahamady Ouedraogo

بوركينا فاسو: بيانات أممية جديدة تكشف عن "تدهور مقلق" في الأمن الغذائي في خضم جائحة كوفيد-19

حذرت وكالتان تابعتان للأمم المتحدة من أن ما يقدّر بنحو 3.3 مليون شخص في بوركينا فاسو يواجهون انعدام أمن غذائي حاد. واستشهادا ببيانات، شددت منظمة الفاو وبرنامج الأغذية العالمي على أن "العمل العاجل والمستدام" ضروري لمواجهة تدهور حالة الغذاء والتغذية في جميع أنحاء البلاد.