منظور عالمي قصص إنسانية

تحذير من استمرار النزوح في السودان بمعدلات مقلقة

لاجئات سودانيات فررن من الحرب إلى تشاد.
© WFP/Jacques David
لاجئات سودانيات فررن من الحرب إلى تشاد.

تحذير من استمرار النزوح في السودان بمعدلات مقلقة

السلم والأمن

حذر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية من استمرار نزوح المدنيين في السودان بمعدلات مقلقة، في ظل امتداد النزاع هناك إلى مناطق جديدة. 

وتخطى عدد الأشخاص الذين أجبروا على الفرار من ديارهم في السودان 4.5 مليون شخص. 

وأفادت المنظمة الدولية للهجرة بأن أكثر 3.6 مليون شخص نزحوا داخليا، وأن 169 ألفا منهم نزحوا في الأسبوع الماضي فقط.

كما قالت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين إن قرابة 950 ألف لاجئ وطالب لجوء وعائد التمسوا الأمان خارج السودان وخصوصا في تشاد ومصر وجنوب السودان.

وقالت مساعدة المتحدث باسم الأمم المتحدة، فلورنسيا سوتو نينيو في المؤتمر الصحفي اليومي، إن الجوع آخذ في الزيادة مع تصاعد وتيرة الأعمال العدائية في السودانية.

وأشارت إلى ما أعلنه برنامج الأغذية العالمي بأنه وفر مساعدات حتى الآن لنحو 1.8 مليون شخص منذ اندلاع الصراع في السودان في منتصف نيسان/أبريل. لكن هذا الرقم يشكل 10 في المائة فقط من إجمالي 20.3 مليون شخص يعانون من الجوع الحاد.

ويسعى البرنامج إلى الوصول لقرابة 6.7 مليون شخص بحلول نهاية العام. لكن صعوبات الوصول وعدم الاستقرار تعرقل جهود الإغاثة.