الأمين العام يدين الهجوم الإرهابي الذي استهدف القوات المسلحة في مالي وأسفر عن سقوط ضحايا

جنود حفظ سلام تابعين لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي في دورية في أغيلوك، مالي.
© MINUSMA/ Harandane Dicko
جنود حفظ سلام تابعين لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي في دورية في أغيلوك، مالي.

الأمين العام يدين الهجوم الإرهابي الذي استهدف القوات المسلحة في مالي وأسفر عن سقوط ضحايا

السلم والأمن

أدان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف القوات المسلحة المالية في "تيسيت" بمنطقة أنسونغو في 7 آب/أغسطس.
 

وذكر بيان منسوب للمتحدث باسمه، ستيفان دوجاريك، أن الهجوم أسفر عن سقوط عدد كبير من الضحايا وخسائر في الأرواح.

وقال البيان إن السيد غوتيريش يعرب عن أعمق تعازيه لأسر الضحايا ولأبناء مالي، "الذين يواصلون دفع ثمن باهظ في حربهم المستمرة ضد الإرهاب."

كما تمنى الشفاء العاجل للمصابين.

وكرر الأمين العام التزام الأمم المتحدة، بما في ذلك من خلال بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي (مينوسما)، بدعم الجهود الرامية إلى استعادة السلام والاستقرار في مالي.