إثيوبيا: الأمم المتحدة ترحب بالهدنة الإنسانية التي أعلن عنها وتدخل حيّز التنفيذ فورا

مركبات تابعة للأمم المتحدة في إقليم تيغراي، شمالي إثيوبيا.
©UNICEF/ Christine Nesbitt
مركبات تابعة للأمم المتحدة في إقليم تيغراي، شمالي إثيوبيا.

إثيوبيا: الأمم المتحدة ترحب بالهدنة الإنسانية التي أعلن عنها وتدخل حيّز التنفيذ فورا

السلم والأمن

رحب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، يوم الجمعة، بإعلان هدنة إنسانية لأجل غير مسمى في إثيوبيا، تدخل حيّز التنفيذ على الفور، وكذلك وقف الأعمال العدائية في تيغراي.
 

وفي المؤتمر الصحفي اليومي من المقرّ الدائم بنيويورك، قال الناطق الرسمي، ستيفان دوجاريك، إن الأمين العام رحب بإعلان حكومة إثيوبيا عن الهدنة الإنسانية، وبالتزام السلطات في تيغراي بوقف الأعمال العدائية يدخل حيّز التنفيذ على الفور. 

يحث الأمين العام جميع الأطراف في هذا الصراع على البناء على هذا التطور المشجّع لاتخاذ الخطوات اللازمة نحو وقف إطلاق النار على المدى الطويل."

وأضافت أن الصراع في إثيوبيا تسبب بمعاناة رهيبة لملايين الأشخاص في جميع أنحاء أفار وأمهرة وتيغراي وبني شنقول-غوموز وأوروميا.

تسهيل إيصال المساعدات الإنسانية

وحث الأمين العام على ترجمة "هذه التطورات الإيجابية" الآن إلى تحسينات فورية على الأرض.

لذلك، أوضح دوجاريك أن الأمين العام يكرر دعوته لاستعادة الخدمات العامة في تيغراي، بما في ذلك الأعمال المصرفية والكهرباء والاتصالات السلكية واللاسلكية، ويدعو جميع الأطراف إلى تمكين وتسهيل – بشكل استباقي – إيصال المساعدة الإنسانية التي تمس الحاجة إليها في جميع المناطق المتضررة.