منظور عالمي قصص إنسانية

منظمة الصحة العالمية تعلن تحديث مبادئها التوجيهية الخاصة بعلاجات كوفيد-19

تساعد منظمة الصحة العالمية البلدان على تعزيز قدرات اختبار سارس-كوف-2، الفيروس المسبب لكوفيد-19.
WHO/Nana Kofi Acquah
تساعد منظمة الصحة العالمية البلدان على تعزيز قدرات اختبار سارس-كوف-2، الفيروس المسبب لكوفيد-19.

منظمة الصحة العالمية تعلن تحديث مبادئها التوجيهية الخاصة بعلاجات كوفيد-19

الصحة

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، تحديث مبادئها التوجيهية، القابلة للتعديل، بشأن العلاجات الدوائية لكوفيد-19 لتضمينها توصية مشروطة بشأن استخدام دواء مولنوبيرافير الجديد المضاد للفيروسات.  

مولنوبيرافير هو أول عقار مضاد للفيروسات يؤخذ بالفم يتم إدراجه في المبادئ التوجيهية لعلاج كـوفيد-19.

ولا تتوفر بيانات كافية عن مأمونية هذا الدواء نظرا لجدّته. لذلك توصي المنظمة بالرصد النشط لمأمونية الدواء إلى جانب الاستراتيجيات الأخرى لتخفيف الأضرار المحتملة.  

اشتراطات صحية

Tweet URL

وبسبب هذه الشواغل وفجوات البيانات، قالت المنظمة إنه يجب ألا يُعطى دواء مولنوبيرافير إلا لحالات المرض غير الوخيمة التي يُحتمل بشدة أن تحتاج لدخول المستشفى. وهي تشمل عادة الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح المضاد لكوفيد-19 وكبار السن ومنقوصي المناعة والمصابين بأمراض مزمنة.  

وينبغي ألا يُعطى الدواء للأطفال والحوامل والمرضعات. كما ينبغي أن يطبق الأشخاص الذين يأخذون الدواء خطة لمنع الحمل، وأن تضمن النُظم الصحية إتاحة اختبارات الحمل ووسائل منع الحمل في مرفق الرعاية، حسبما أوصت منظمة الصحة العالمية.

كيفية استخدام الدواء الجديد

ويُعطى دواء مولنوبيرافير، وهو عبارة عن قرص يؤخذ بالفم، تحت رعاية مقدم الرعاية الصحية بواقع أربعة أقراص (800 ملغ) مرتين يومياً لمدة خمسة أيام؛ في غضون 5 أيام من بدء ظهور الأعراض. ومن شأنه أن يقي من الحاجة إلى الاستشفاء، إذا أُخذ في أسرع وقت ممكن بعد الإصابة بالعدوى.  

وتستند التوصية الصادرة اليوم إلى بيانات جديدة مستمدة من ست تجارب عشوائية خاضعة للرقاب تضمّ 7964 مريضا. وتعدّ أكبر مجموعة بيانات متاحة عن هذا الدواء حتى اليوم.  

غير فعالة ضد متحور أوميكرون

وبالإضافة إلى التوصية الخاصة بعقار مولنوبيرافير، يتضمن التحديث التاسع للمبادئ التوجيهية القابل للتعديل بشأن العلاجات الدوائية لكوفيد-19 تحديثاً بشأن توليفة الأجسام المضادة الوحيدة النسيلة كاسيريفيماب-إيمديفيماب، إذ تشير البيّنات إلى أن هذه التوليفة من الأدوية غير فعالة ضد متحور أوميكرون المثير للقلق.

وتوصي المنظمة بالتالي بعدم استخدامه إلا في حالات العدوى الناتجة عن متحور آخر.

دور مسرع الإتاحة

ولا يتوفر دواء مولنوبيرافير على نطاق واسع، ولكن يجري اتخاذ خطوات لتعزيز إتاحته بما يشمل توقيع اتفاق ترخيص طوعي.

ويتيح مسرّع إتاحة أدوات مكافحة كوفيد-19 إمدادات محدودة من الدواء للبلدان التي تواجه صعوبات في الحصول عليه.  

كما دعت المنظمة المصنّعين إلى تقديم منتجاتهم من أجل الاختبار المسبق لصلاحيتها، حيث يجري حالياً تقييم عدد مصنّعي دواء مولنوبيرافير.

وتضطلع المنظمة بتقييم جودة المنتجات الطبية ومأمونيتها وفعاليتها لصالح الأمم المتحدة والجهات الكبرى الأخرى التي تزوّد البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط بالأدوية.

ومن شأن إضافة المزيد من المصنّعين مضموني الجودة أن يتيح للبلدان خيارات أوسع وأسعاراً أكثر تنافسية.