منظمة الصحة العالمية تسمح باستخدام عقار جديد لعلاج الحالات الشديدة من مرضى كوفيد-19

11 شباط/فبراير 2022

بهدف زيادة الوصول إلى العلاجات الموصى بها لمرض كوفيد-19، أضافت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة "توسيليزوماب" وهو جسم مضاد وحيد النسيلة، إلى قائمة العلاجات المؤهلة مسبقا لكوفيد-19.
 

وتوسيليزوماب (Tocilizumab) هو جسم مضاد وحيد النسيلة، يثبّط مستقبِل الإنترلوكين-6 (IL-6). وإنترلوكين-6 يحفز الاستجابة الالتهابية ويوجد بمستويات عالية في المرضى المصابين بأعراض خطيرة من كـوفيد-19.

لكن، تشدد منظمة الصحة العالمية على ضرورة إدارة العقار على يد عامل صحي في بيئة سريرية خاضعة للمراقبة، إلى جانب الرعاية الاعتيادية لكوفيد-19 والتي تشمل الأكسجين والكورتيكوستيرويدات والأدوية الأخرى.

وأظهرت الدراسات السريرية أن عقار توسيليزوماب الذي يُعطى عن طريق الوريد يقلل من الوفيات لدى بعض المرضى المصابين بكوفيد-19 الذين يعانون من مرض شديد، وتتدهور صحتهم بسرعة ولديهم احتياجات متزايدة من الأكسجين ولديهم استجابة التهابية كبيرة.

وفي أكبر تجربة سياسية (ريكافيري) قلل العقار من وقت مكوث المرضى في المستشفى أيضا.

وحتى الآن، تم ترخيص المنتج في الغالب لعلاج التهاب المفاصل في حوالي 120 دولة حول العالم.

التأهيل المسبق للعلاجات يزيد من المنتجات

وقالت منظمة الصحة العالمية في بيان إنه حتى هذا التاريخ، تم تأهيل ستة علاجات لكوفيد-19 مسبقا من قبل المنظمة.

ويتم تصنيع المنتجات المؤهلة مسبقا من قبل الشركة المنشئة، روش، ولكن دعت المنظمة إلى أن تمهد القوائم الطريق لمزيد من الشركات القادمة لطلب التأهيل المسبق من منظمة الصحة العالمية، وبالتالي زيادة عدد المنتجات مضمونة الجودة، وخلق منافسة تؤدي إلى احتمال انخفاض الأسعار. 

كما سيسهل التأهيل المسبق لهذه المنتجات الطريق أمام البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل لاستخدامها كعلاجات لكوفيد-19.

يتم إدارة اللقاحات ضد كوفيد-19 في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك كوت ديفوار.
© UNICEF/Milequem Diarassouba
يتم إدارة اللقاحات ضد كوفيد-19 في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك كوت ديفوار.

عقار باهظ الثمن وقليل العرض في الأسواق

حاليا، يُعتبر عقار توسيليزوماب باهظ الثمن ومنتج قليل التوزيع في السوق على الصعيد العالمي. وفي أسواق الدول ذات الدخل المنخفض، الأسعار مرتفعة – بحسب التقارير، تبلغ حوالي 500-600 دولار للجرعة الواحدة. 

وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى أنه مع ارتفاع الطلب، ودخول المزيد من الشركات المصنعة إلى السوق، يمكن أن تنخفض الأسعار. وتناقش منظمة الصحة العالمية والشركاء حاليا مع الشركة المنتجة أسعارا منخفضة أكثر، وتحسين الوصول إليه في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل.

يُذكر أن التأهيل المسبق لمنظمة الصحة العالمية نشأ من الحاجة إلى ضمان توفير منتجات صحية مضمونة الجودة في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل. وتقوم بذلك من خلال تقييم جودة وسلامة وفعالية مجموعة واسعة من المنتجات الصحية للوقاية من الأمراض التي تحتل أولوية وتشخيصها وعلاجها.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.