أفغانستان: الأمم المتحدة تطالب بالتحقيق في "الهجوم الشنيع" على منظمة خيرية ومقتل 10 أشخاص

9 حزيران/يونيه 2021

أعربت الأمم المتحدة عن إدانة شديدة "للهجوم الشنيع" على منظمة هالو تراست غير الحكومية في إقليم بغلان شمال أفغانستان.

وقد قُتل في الهجوم 10 أشخاص وأصيب 16 شخصا آخر بجراح، عندما هاجم مسلحون منظمة هالو تراست، التي لديها شراكة عالمية مع الأمم المتحدة في عمليات إزالة الألغام الأرضية والمتفجرات الأخرى، وتحسين حياة الأشخاص المعرّضين للخطر.

وفي المؤتمر الصحفي اليومي من المقرّ الدائم بنيويورك، قال المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك: "نتقدم بأحر التعازي لأسر القتلى، ونتمنى الشفاء العاجل والكامل للمصابين. كما ندعو إلى إجراء تحقيق كامل لضمان محاسبة المسؤولين عن هذا الهجوم المروع وتقديمهم إلى العدالة".

مضايقات لعمال الإغاثة

ويواجه عمال الإغاثة - وخاصة النساء - هجمات ومضايقات متزايدة أثناء قيامهم بعملهم. وقال دوجاريك إنه بين كانون الثاني/يناير ونيسان/أبريل من هذا العام، قُتل 11 من عمال الإغاثة، وأصيب 27 بجراح، واختطف 36 شخصا.

وأضاف يقول: "يحذر زملاؤنا العاملون في المجال الإنساني من تصاعد التدخل في الأنشطة الإنسانية في عام 2020، مع زيادة بنسبة 140 في المائة في الحوادث مقارنة بعام 2019".

وتحث الأمم المتحدة أطراف النزاع في أفغانستان بشدة على حماية المدنيين وعمال الإغاثة والبنية التحتية المدنية، بما في ذلك المدارس والمستشفيات، بما يتماشى مع القانون الإنساني الدولي.

وأكد دوجاريك أن الأمم المتحدة ملتزمة بالبقاء في أفغانستان وإنجاز عملها.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.