الأمم المتحدة: تور وينسلاند يزور غزة ويواصل الاتصال مع القيادات الفلسطينية والإسرائيلية

1 حزيران/يونيه 2021

أعلنت الأمم المتحدة أن المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، يواصل مشاركته في الجهود السياسية وجهود التعافي في قطاع غزة.

وقد زار السيّد وينسلاند، اليوم الثلاثاء، قطاع غزة. وفي المؤتمر الصحفي اليومي من المقرّ الدائم، قال الناطق باسم الأمين العام، ستيفان دوجاريك، إن زيارة المنسق الخاص تأتي في سياق الحفاظ على التهدئة.

 

وأضاف يقول: "لا يزال المنسق الخاص على اتصال وثيق بجميع الأطراف ذات الصلة بما في ذلك القيادة الفلسطينية والإسرائيلية بشأن كيفية المضي قدما في الملف السياسي".

وفي تغريدة على حسابه على تويتر، قال تور وينسلاند "من المهم بمكان الحفاظ على الهدوء وتلبية الاحتياجات الإنسانية العاجلة وجهود إعادة الإعمار. يتطلب مستقبل غزة في نهاية المطاف حلولا سياسية والإرادة السياسية لتنفيذها".

وبحسب تغريدة أخرى للمسؤول الأممي، في 28 أيار/مايو، اجتمع مبعوثو رباعية الشرق الأوسط من الاتحاد الأوروبي وروسيا والأمم المتحدة والولايات المتحدة افتراضيا، لبحث الوضع على الأرض والحفاظ على وقف الأعمال العدائية. واتفقوا على البقاء على اتصال وثيق، وناقشوا خطط الاجتماع وجها لوجه قريبا.

دخول المساعدات الإنسانية إلى غزة

وتابع ستيفان دوجاريك يقول عن المساعدات الإنسانية التي تعبر القطاع: "في غضون ذلك، أفاد زملاؤنا من مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بأن معبر إيريز مفتوح للموظفين الدوليين المصرح لهم".

لكنه أضاف أنه لا يزال مغلقا أمام العاملين في المجال الإنساني الفلسطينيين والحالات الطبية.

وقال: "نحن بالطبع قلقون من الإغلاق، وخاصة فيما يتعلق بالحالات الطبية"، وأكد على مواصلة التحرك باتجاه السماح للمرضى الذين يحتاجون إلى علاج طبي عاجل في الضفة الغربية بالمرور عبر معبر إيريز.

وأضاف يقول: "نحن ندرك أنه تم تقديم عدد من التصاريح للمرضى، ولم يتمكن الفلسطينيون المرضى من الدخول".

معبران آخران مع القطاع

وقال ستيفان دوجاريك إن معبر كرم أبو سالم مفتوح اليوم لدخول البضائع الإنسانية والتجارية. وأضاف: "إن الأرقام الأخيرة التي بحوزتي هي للأسف منذ يوم أمس، حيث عبرت 150 شاحنة، ونقلت المواد الغذائية وعلف الحيوانات ومساعدات أخرى إلى قطاع غزة".

ولفت الانتباه إلى أن معبر رفح – الواقع في جنوب القطاع بين مصر وغزة - مفتوح أيضا لعبور البضائع والأشخاص.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.