كورونا: الأمم المتحدة تساهم بطريقتها الخاصة وتتبرع بربع مليون قناع طبي لنيويورك "أملا في إحداث فرق ولو يسير"

28 آذار/مارس 2020

بكل تواضع وأملا في إحداث فرق في المدينة التي لا تنام، والتي تحولت في غضون فترة وجيزة إلى بؤرة تفشّي مرض كوفيد-19 الشرس في الولايات المتحدة، أعلنت الأمم المتحدة تقديم ربع مليون قناع واقٍ للعاملين في مجال الرعاية الصحية في أنحاء مدينة نيويورك.

وفي بيان صدر السبت عن مكتب المتحدث باسمه، أكد الأمين العام للأمم المتحدة، السيّد أنطونيو غوتيريش، أن الفرق الطبية تعمل على الاستجابة لتفشي كـوفيد-19 بجسارة وإيثار وبلا كلل في نيويورك، ولذا فقد أعلنت المنظمة الدولية التبرع بـ 250 ألف قناع واقٍ للوجه وهي مستلزمات موجودة في مخازن الأمم المتحدة وتفيض عن حاجتها.

وقال البيان: "تأمل الأمم المتحدة في أن يساهم ذلك ولو بجزء يسير في إنقاذ الأرواح."

وأشار المتحدث باسم الأمين العام، ستيفان دوجاريك، في البيان إلى أن الأمم المتحدة وأفرادا من بعثة الولايات المتحدة الدائمة لدة الأمم المتحدة، يعملون مع مكتب رئيس بلدية نيويورك ، بيل دي بلازيو، لنقل المستلزمات الطبية على وجه السرعة إلى المرافق الطبية في أرجاء المدينة.

نيويورك مدينة عظيمة

UN Photo/Eskinder Debebe
الأمم المتحدة تسلم ربع مليون قناع واق إلى مدينة نيويورك

وقال البيان: "نتكلم بصوت واحد للتعبير عن دعمنا الحازم لهذه المدينة العظيمة والشعب الأبيّ. بالنسبة لنا نيويورك ليست فقط منزلنا أو مقر الأمم المتحدة فحسب. إنها عاصمة دولية تنبض بالحياة يتواصل من خلالها العالم، ويتناقش ويقايض ويزدهر. ونيابة عن أسرة الأمم المتحدة والهيئة الدبلوماسية، نأمل من صميم قلبنا في أن تُحدث هذه الهبة المتواضعة فرقا."

تأمل الأمم المتحدة في أن يساهم ذلك ولو بجزء يسير في إنقاذ الأرواح

وقد شلّ فيروس كورونا مناحي الحياة بشكل شبه كامل في مدينة نيويورك، واتخذت الأمم المتحدة منذ نحو أسبوعين تدابير تتعلق بتحفيز الموظفين على العمل من المنزل للحد من انتشار الجائحة. وبحسب المدينة، فقد ارتفع عدد الوفيات في نيويورك إلى أكثر من 720 حتى يوم السبت (28-3) بحسب آندرو كومو، حاكم نيويورك، الذي قال في مؤتمر صحفي السبت إنه تم توثيق أكثر من 52 ألف حالة إصابة بالفيروس، مشيرا إلى أن العاملين الصحيين يتوقعون أن ترتفع هذه الأعداد في غضون 14 إلى 21 يوما لتصل إلى الذروة قبل أن يجري "تسطيح المنحى" وانخفاض الأعداد.

UN News/Daniel Dickinson
نيويورك تواجه كورونا عبر اتخاذ إجراءات وقائية أهمها التباعد الجسدي

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.

تتبع الأخبار: أخبار سابقة حول هذا الموضوع

د. أمجد الخولي: نسبة انتقال المرض من شخص ليس لديه أعراض إلى الآخرين، نسبة ضئيلة جدا لكنها تعتمد على السلوكيات

من أجل وضع حد للخوف وحالة الهلع، أكد الطبيب أمجد الخولي استشاري الأوبئة في منظمة الصحة العالمية، أن فرصة انتقال كوفيد-19 من شخص مصاب لا تظهر عليه الأعراض إلى الآخرين هي فرصة ضئيلة، لكنها لا تمنع اتباع أساليب الحيطة والحذر وغسل اليدين المستمر والحفاظ على التباعد الاجتماعي والنظافة.

للتخفيف من تداعيات كوفيد-19، الأمينة التنفيذية للإسكوا تدعو الحكومات العربية إلى إنشاء صندوق إقليمي للتضامن الاجتماعي

دعت رولا دشتي، وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والأمينة التنفيذية للإسكوا الحكومات العربية إلى إنشاء صندوق إقليمي للتضامن الاجتماعي، يهدف إلى دعم البلدان العربية الأقل نموا والمعرّضة للخطر، ويضمن التعجيل في الاستجابة لاحتياجات الشعوب العربية، ويوفّر الإغاثة في حالات نقص المواد الغذائية والطوارئ الصحية.