رالي العرب للابتكار: شباب صغار، طموحات كبيرة، أفكار ملهمة، وابتكارات واعدة (الجزء الأول)

23 آذار/مارس 2020

الابتكار عملية قديمة متجددة. وبفضل الابتكارات تغير عالمنا وتغيرت طريقة حياتنا وتفكيرنا، وبفضلها أيضا، حققت البشرية إنجازات كان ينظر إليها في الماضي على أنها ضرب من الخيال أو الجنون.

في قصتنا هذه، سنستعرض لكم ابتكارات لشباب عرب، بلا شك، ستصنع فارقا إذا ما توفرت لها الرعاية والدعم وكتب لها النجاح.

في تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي، شهدت العاصمة البحرينية المنامة انعقاد المنتدى العالمي لرواد الأعمال والاستثمار والدورة (18) لمؤتمر أصحاب الأعمال والمستثمرين العرب، تحت شعار "الاستثمار في الثورة الصناعية الرابعة: الريادة والابتكار في الاقتصاد الرقمي."

وضمن فعاليات هاتين القمتين عقدت مسابقة بعنوان "رالي العرب لريادة الأعمال 2019،" وتهدف هذه المسابقة، التي رعتها غرفة تجارة وصناعة البحرين، إلى تنمية روح الابتكار والريادة لدى الشباب العربي وفتح مساحة واسعة لمشاركة جميع الشباب بالدول العربية وربطهم باحتياجات سوق العمل وخلق المزيد من فرص العمل تمهيدا للمساهمة في التنمية المستدامة بالمنطقة العربية.

وشهدت المرحلة النهائية من المسابقة مشاركة 18 فريقا يمثّلون طلاب الجامعات من 18 دولة عربية. وتتمحور مشاريع الفرق المشاركة، حول الابتكار في التكنولوجيا، والثورة الصناعية الرابعة، وكذلك في الطاقة المتجددة والطاقة التقليدية، والتكنولوجيا الزراعية.

الزميل عبد المنعم مكي من أخبار الأمم المتحدة التقي 10 من هؤلاء المشاركين وتحدث إليهم بشأن مشاريعهم وأفكارهم. سنستعرض في هذا الجزء الأول 5 منهم يمثلون لبنان، السودان، المملكة العربية السعودية، سلطنة عمان، وفلسطين.

DLOC-Biosystems: إنتاج أنسجة مشابهة لأنسجة جسم الإنسان

المخترع اللبناني الشاب، وضاح ملاعب هو صاحب مشروع DLOC-Biosystems، وهي شركة تخترع شرائح بيولوجية تمكننا من تربية نسيج خلايا يشبه كثيرا تلك الموجودة في جسم الإنسان. هذا الأمر يتيح لشركات الأدوية إمكانية اختبار وتجربة أدويتها والحصول على نتائج أفضل وتوقعات أكثر، فيما يتعلق بتأثير الأدوية على الإنسان قبل أن يتم تجربته على الإنسان. يقول مؤسس المشروع إن إنتاج دواء واحد فقط يكلف شركات الأدوية 2,6 مليار دولار ويستغرق 12 عاما. وبالتالي، فإن هذا الاختراع سيوفر مالا ووقتا وجهدا كبيرا. وقد فاز هذا المشروع بجائزة المركز الأول في مسابقة رالي العرب وقدرها 50 ألف دولار.

 

 

مشروع غلة: إدارة أفضل لمزارع النخيل

من المملكة العربية السعودية التقينا المخترعة دعاء زياد وهي المؤسسة المشاركة لمشروع غلة، وهو نظام إداري لمزارع النخيل. يعمل هذا النظام على حل مشاكل الفحص غير المنظم الذي يؤدي إلى 40% من فقدان محصول التمر. يقوم هذا الاختراع على تنظيم العمليات الزراعية باستخدام التكنولوجيا، وبالتالي مساعدة المزارع في عمليات الوقاية والإشراف على حالة المزرعة، وبالتالي توقع زيادة في الإنتاج. فازت الشابة دعاء زياد بجائزة المركز الثالث لمسابقة رالي العرب وقدرها 10 آلاف دولار.

 

Agrobotics: إدارة المزارع باستخدام الطائرات المسيرة (Drones)

يحدثنا المخترع الشاب محمد عثمان وهو من السودان عن مشروعه بالقول إن فكرته تستند إلى جمع المعلومات والبيانات باستخدام طائرات مسيرة ذاتية الحركة. تتنقل هذه الطائرات داخل الحقول بغرض تصوير النباتات. يتم تحليل هذه الصور لاكتشاف الأمراض والآفات التي تصيب هذه النباتات. هذا الاختراع يعطي المزارع فكرة عن أداء المزرعة.

 

كرسي متحرك ذكي يجعل حياة ذوي/ذوات الإعاقة أكثر سهولة

من فلسطين التقينا بالمخترع الشاب جمال شختور، وهو صاحب فكرة كرسي متحرك ذكي لذوي الاحتياجات الخاصة. هذا الجهاز يمكن المصاب من الوقوف والجلوس والاسترخاء وبالتالي منع حدوث التقرحات الجلدية وتخثر الدم. فبالنسبة لذوي/ذوات الاحتياجات الخاصة، تؤدي فترات الجلوس الطويلة إلى حدوث هذه التقرحات الجلدية وكذلك تخثر الدم. هذا الجهاز يعالج هذه المشكلة، كما أنه يمكن المصاب من التنقل بحرية من مكان لآخر. يمكن للمصاب أيضا أن ينتقل إلى فراشه في المنزل بدون مساعدة أي شخص.

 

حل ذكي لمشكلة شح المياه

بالنسبة للمزارعين الذين يعانون شحا في المياه في مزارعهم يقدم لهم الشاب أحمد الجابري من سلطنة عمان حلا مفيدا جدا.

اختراع أحمد يهدف إلى تقليل شح المياه من خلال تقليل الكمية المستخدمة في ري الحقل من خلال قياس رطوبة التربة، وعلى ذلك يتم التحكم في ضخ المياه بالفتح والغلق حسب قراءة المؤشر. يستخدم الجهاز خاصية WIFI في التحكم في هذه العملية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.