الأمم المتحدة تتخذ تدابير جديدة لدعم التأهب والوقاية من فيروس كورونا في جنوب السودان

19 آذار/مارس 2020

أعلنت الأمم المتحدة في جنوب السودان عن تدابير جديدة لدعم الجهود التي تقودها حكومة البلاد للوقاية من فيروس كورونا والتأهب لمواجهته. .

ولا توجد حاليا حالات مؤكدة من الإصابات بمرض كـوفيد -19 في جنوب السودان، بينما تستمر عمليات الأمم المتحدة كالمعتاد إلى حد كبير في جميع أنحاء البلاد. وتتضمن هذه العمليات توفير حماية للسكان والمساعدات الإنسانية ودعم التنمية. 
وقال بيان صادر، اليوم الخميس، عن مكتب الأمم المتحدة في البلاد إن البعثة والوكالات الأممية تحترم القرارات التي تتخذها حكومة جنوب السودان لحماية السكان من المرض وستتبع توجيهاتها، بما في ذلك القيود المفروضة على المسافرين الذين يدخلون البلاد. 

التزام بالتوجيهات العامة لمجابهة  انتشار الفيروس

 نتيجة لذلك ، قال المكتب إنه نصح موظفي الأمم المتحدة ممن يقضون إجازات في أي من البلدان المتضررة التي حددتها موجهات الحكومة، بعدم العودة لجنوب السودان، "باستثناء الأفراد الذين يعتبرون ضروريين" بشكل أساسي لعمليات الأمم المتحدة." وسيطلب في هذه الحالات من الموظفين أن يلتزموا بالعزل الذاتي لمدة 14 يوما. 
كذلك قررت الأمم المتحدة في جنوب السودان تعليق سفر الموظفين لإجازات الراحة والاستجمام حتى 15 أبريل / نيسان وهو التاريخ الذي سيتم فيه مراجعة الوضع. 

انقر على صفحتنا الإلكترونية الخاصة للحصول على معلومات ونصائح بخصوص فيروس كورونا المستجد

وحسب البيان الصادر من الأمم المتحدة في جنوب السودان، تم تأجيل كل الأنشطة التي تتطلب استضافة تجمعات كبيرة من الناس، تمشيا مع توجيهات الصحة العامة الصادرة عن الحكومة. أيضا، تم تعليق التناوب الدوري لقوات حفظ السلام. 
وقد أكد البيان على أن الأمم المتحدة ستستمر أيضا في دعم جهود الوقاية والتأهب لمجابهة فيروس كورونا، التي تقودها بقيادة وطنية من الجهات المسؤولة في البلاد. 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.