الكونغو الديمقراطية: تزايد حالات الإصابة والوفاة بالحصبة والأمم المتحدة تدعو إلى زيادة التغطية الصحية لمجابهة المرض

27 كانون الثاني/يناير 2020

أفادت الأمم المتحدة بارتفاع عدد حالات الوفاة والإصابة جراء الحصبة على الرغم من أن حالات الإصابة بالمرض أظهرت انخفاضا في شهر كانون الأول/ديسمبر الماضي. وأشار ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة في المؤتمر الصحفي اليومي، إلى الإبلاغ عن أكثر من 6 آلاف حالة وفاة العام الماضي. 

وأوضح ستيفان دوجاريك أن عمليات الإبلاغ عن حالات الحصبة لا تزال مستمرة في جميع المقاطعات الست والعشرين، بما في ذلك مقاطعة إيتوري وإقليمي كيفو الشمالي وكيفو الجنوبي، التي تتأثر أيضا بتفشي فيروس إيبولا.

وأشار إلى أن غالبية حالات الحصبة (75% منها) تصيب الأطفال دون سن الخامسة. وأفاد باحتمال ظهور حالات جديدة نتيجة لاستمرار وجود فجوات في تغطية التطعيم، الأمر الذي يحتاج إلى زيادة التغطية وفقا لذلك، على حد تعبيره. 

وقال دوجاريك إن هناك حاجة ماسة إلى 40 مليون دولار، من أجل توسيع نطاق التطعيم ليشمل الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 5 سنوات ولتعزيز أنشطة الاستجابة لتفشي الأمراض بعد التطعيم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.