منظمة الصحة تدعو الصين إلى التحقيق في مصدر فيروس "كورونا" الجديد مع ظهور حالة إصابة في تايلند

13 كانون الثاني/يناير 2020

أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها تعمل عن كثب مع المسؤولين في كل من تايلند والصين، في أعقاب تقارير أكدت اكتشاف حالة إصابة شخص بفيروس "كورونا" جديد، سافر بين الدولتين . 

وقد أوردت المنظمة التابعة للأمم المتحدة أن المريض كان مسافرا من منطقة ووهان، الصين، وقد تم اكتشاف إصابته من قبل المسؤولين التايلنديين في يوم 8 كانون الثاني/يناير، وأُدخل المستشفى في نفس اليوم.
وقال بيان صحفي صادر عن المنظمة إن احتمالية وجود حالات في بلدان أخرى ليست مستبعدة، مما يعزز من دعوة المنظمة العالمية المعنية بالصحة إلى المراقبة المستمرة والمتواصلة ومن زيادة درجة التأهب في البلدان الأخرى. 
وأشار البيان إلى أن المنظمة أصدرت إرشادات حول كيفية اكتشاف ومعالجة الأشخاص المصابين بالفيروس الجديد.

تأهب للطوارئ 

وكررت المنظمة العالمية التأكيد على ضرورة أن تستمر التحقيقات الصحية في الصين لتحديد مصدر هذه الفاشية، وما إذا كانت هناك أي حيوانات مستضيفة للفيروس أو مضيفات أخرى وسيطة.
وأوردت المنظمة أنه ونظرا لهذه التطورات فإن مديرها العام الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس سيتشاور مع أعضاء لجنة الطوارئ التابعة للمنظمة، وقد يدعو إلى عقد اجتماع لها في غضون مهلة قريبة.

ما هي فيروسات كورونا 

فيروسات كورونا هي مجموعة كبيرة من الفيروسات التي تسبب أمراضا تتراوح بين نزلات البرد الشائعة إلى الأمراض الأكثر حدة مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية، ومتلازمة الجهاز التنفسي "الحادة الوخيمة". وفيروس كورونا الحديث، الذي لم يتم تشخيصه من قبل لدى البشر، هو سلالة جديدة. وفيروسات كورونا حيوانية المصدر، وهذا يعني أنها تنتقل بين الحيوانات والناس. الجدير بالذكر أن التسلسل الجيني الذي تشاركه الصين مع البلدان الأخرى يتيح لها تشخيص المرضى بسرعة كافية.

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.