الأمين العام للأمم المتحدة يدعو إلى وقف التصعيد في منطقة الخليج بعد مقتل قائد إيراني بارز في غارة جوية أمريكية

3 كانون الثاني/يناير 2020

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش إلى "ضبط النفس" في أعقاب مقتل جنرال إيراني نتيجة غارة أمريكية في بغداد بالعراق، قائلا إن "العالم لا يستطيع تحمل حرب أخرى في منطقة الخليج".

والأمين العام قد دعا دائما إلى وقف التصعيد في الخليج، بحسب بيان صادر اليوم الجمعة عن نائب المتحدث باسمه، فرحان حق، قال فيه "إنه يشعر بقلق عميق إزاء التصعيد الأخير".

وأضاف قائلا "إنه وقت يجب على القادة فيه ممارسة أقصى درجات ضبط النفس. العالم لا يستطيع تحمل حرب جديدة في الخليج".

وقُتل اللواء قاسم سليماني، قائد فيلق القدس، وهي وحدة نخبة من الحرس الثوري الإيراني، في غارة جوية أمريكية على موكبه بعد خروجه من مطار العاصمة العراقية، بغداد، بناء على أوامر من الرئيس دونالد ترامب، وفقا لما أعلن البنتاغون يوم الخميس 2 كانون الثاني/يناير 2020.

Tarek Khouri
قوس النصر، مدخل ميدان الاحتفالات الكبرى في العاصة العراقية بغداد.

وبحسب ما ورد في وكالات الأنباء، فقد قُتل أبو مهدي المهندس، المسؤول في الحشد الشعبي العراقي، في الهجوم.

ووصفت حكومة الرئيس الإيراني حسن روحاني، من خلال وزير خارجيتها، محمد جواد ظريف، الغارة الأمريكية بأنها "خطيرة للغاية" و "تصعيد غبي".

ودعا علي خامنئي، المرشد الأعلى للثورة الإسلامية، إلى "الانتقام الشديد" وأعلن الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام. أعلنت السلطات اليوم الجمعة تعيينونائب سليماني إسماعيل قاني خليفة له.

بلاسخارت: لا بد من تغليب أصوات التهدئة

من جانبها، حثت السيدة جينين هينيس-بلاسخارت الممثلة الخاصة للأمين العام في العراق كافة الأطراف على "ممارسة أقصى درجات ضبط النفس لتجنب حلقة وخيمة أُخرى من العنف وعدم الاستقرار الإقليمي."

وأشارت بلاسخارت في تغريدة على موقع تويتر إلى أن العراق كان"ولزمن طويل مسرحا لتنافسات مختلف القوى،" مشيرة إلى أن العراقيين يستحقون الاستقرار والسلام. وقالت: "لا بد أن تُغلّب أصوات التهدئة."

أغنس كالامار تشكك في شرعية استهداف قاسم سليماني

وفي سلسلة من التغريدات، شككت السيدة أغنس كالامار، المقررة الخاصة المعنية بالإعدامات التعسفية والمنفذة خارج نطاق القضاء، في شرعية الضربة الأمريكية التي استهدفت سليماني بموجب القانون الدولي، وحثت الأمم المتحدة على استخدام "الأدوات القانونية والمنصة" الموجودة تحت تصرفها، للتدخل بقوة أكبر.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.