الأمم المتحدة: نتطلع إلى تشكيل حكومة لبنانية جديدة تلبي احتياجات الشعب

15 تشرين الثاني/نوفمبر 2019

من المتوقع أن تبدأ مشاورات تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة يوم الاثنين، في حين دعا الرئيس اللبناني ميشيل عون اللبنانيين في تغريدات ألا يكونوا سلبيين قائلا إنه رغم أن المطالب محقة لكن البقاء في الشارع يضرب مصالح لبنان.

قال نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، في المؤتمر الصحفي اليومي بنيويورك إن المنظمة الدولية على دراية بالتقارير الإعلامية حول تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة. وأضاف "أننا نتطلع لرؤية حكومة تلبي احتياجات الشعب اللبناني."

إننا نتطلع لرؤية حكومة تلبي احتياجات الشعب اللبناني - فرحان حق 

ومن المتوقع أن تبدأ الأحزاب مشاوراتها مطلع الأسبوع القادم لتشكيل الحكومة الجديدة. وأفاد وزير خارجية حكومة تصريف الأعمال، جبران باسيل، في تصريحات متلفزة، بموافقة وزير المالية السابق محمد الصفدي على تولي رئاسة الحكومة في لبنان إذا نال تأييد الأحزاب.

وتولى الصفدي (75 عاما) منصب وزير المالية في حكومة نجيب ميقاتي في الفترة الواقعة بين عامي 2011 و2014، وقبل ذلك تولى منصب وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة فؤاد السنيورة عام 2008 وحكومة سعد الحريري عام 2009.

استمرار المظاهرات

وعقب الأنباء التي تسربت بشأن تسمية الصفدي ليرأس الحكومة المقبلة، اندلعت المظاهرات في بيروت ومدن ومناطق أخرى في لبنان احتجاجا على ذلك واتهموه بالفساد، وطالبوا بتشكيل حكومة تكنوقراط.

وكان الحريري قد استقال في 29 تشرين ثاني/أكتوبر بسبب موجة التظاهرات ضد الفساد وللمطالبة بإصلاحات اقتصادية واتهموا النخبة الحاكمة بإغراق البلاد بأسوأ أزمة اقتصادية منذ عقود.

وردّا على أسئلة الصحفيين بشأن الاعتقالات التي نفذتها قوات الأمن اللبنانية ضد متظاهرين ومزاعم التعذيب، قال فرحان حق "إن أي سوء معاملة  المتظاهرين يبعث على القلق، وإذا ما صحت الادعاءات بشأن التعذيب فيجب التحقيق بها."

على السلطات اللبنانية وجميع الدول ضمان حق الشعوب في التجمع والتظاهر السلمي--فرحان حق

وأضاف أن الرسالة التي ترغب الأمم المتحدة بإرسالها إلى لبنان والدول الأخرى هي  صون الحق في التظاهر، وإذا ما تم اعتقال أي شخص فيجب توجيه تهمة رسمية أو إطلاق سراحه، "بأي حال يجب اتباع الإجراءات القانونية السليمة."

 

وفي تغريدة على حسابه على تويتر، قال فيليب لازاريني، نائب المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان إن المسؤولين عن إنفاذ القانون يضطلعون بدور مهم في حماية حق المتظاهرين في الحياة والحرية والأمن، وتقع على عاقتهم مسؤولية الحفاظ على السلامة العامة والسلام الاجتماعي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.