من بينها الأزمة السورية، الأمين العام والرئيس التركي يبحثان عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك

1 تشرين الثاني/نوفمبر 2019

أعرب الأمين العام أنطونيو غوتيريش عن تقديره العميق لتعاون تركيا القوي ودعمها للأمم المتحدة، جاء ذلك خلال لقائه مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صباح اليوم الجمعة في إسطنبول.

وبحسب بيان منسوب إلى المتحدث باسم الأمم المتحدة، فإن كلا الزعيمين أعربا عن دعمهما الكامل لاجتماعات اللجنة الدستورية السورية وشددا على ضرورة إيجاد حل سياسي للصراع وفقا لقرار مجلس الأمن 2254.

وأشار البيان إلى أن الرئيس أردوغان قدم للأمين العام خطة تركية للمناطق الاستيطانية الجديدة لعودة اللاجئين السوريين. وشدد الأمين العام على المبادئ الأساسية المتعلقة بعودة اللاجئين بصورة طوعية وآمنة وكريمة. وأبلغ غوتيريش الرئيس أردوغان بأن مفوضية شؤون اللاجئين ستشكل على الفور فريقا لدراسة الاقتراح والمشاركة في مناقشات مع السلطات التركية، بما يتماشى مع ولايتها. 

وذكر البيان أن الأمين العام وأردوغان تبادلا وجهات النظر بشكل بنّاء حول عدد من القضايا المستمرة في المنطقة، بما في ذلك اليمن وليبيا وعملية السلام في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى العديد من القضايا الإضافية ذات الاهتمام المشترك في أجزاء أخرى من العالم.

وأكد الأمين العام مجددا دعمه لمذكرة التفاهم بين تركيا ومجموعة من شركاء التنمية فيما يتعلق ببرنامج لدعم جهود تركيا بشأن تغير المناخ.

كما أطلع الأمين العام الرئيس أردوغان على زيارته لبنك التكنولوجيا التابع للأمم المتحدة، أمس الخميس، معربا عن شكره لتركيا على استضافتها ودعمها المالي لهذه المبادرة الهامة. وشدد الأمين العام على الحاجة إلى زيادة الدعم الدولي للبنك الذي يخدم تنفيذ أهداف التنمية المستدامة في البلدان الأقل نموا.

United Nations
الأمين العام أنطونيو غوتيريش خلال زيارة إلى بنك التكنولوجيا التابع للأمم المتحدة في غبزي، تركيا. (31 تشرين الأول/أكتوبر 2019)

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.

تتبع الأخبار: أخبار سابقة حول هذا الموضوع

بنك الأمم المتحدة للتكنولوجيا: إشارة أمل إيجابية واستجابة مباشرة لوعود التنمية المستدامة

قال الأمين العام للأمم المتحدة إن إنشاء بنك التكنولوجيا المخصص لأقل البلدان نموا يمثل إشارة أمل إيجابية واستجابة مباشرة لوعود خطة عام 2030 بعدم ترك أحد خلف الركب.

الأمين العام في تركيا: إطلاق اللجنة الدستورية السورية أوضح مثال على نجاح الوساطة والحوار

وصف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إطلاق اللجنة الدستورية السورية أمس في جنيف بأنها علامة فارقة، وأساس للتقدم، ودليل واضح على نجاح الوساطة.