إثيوبيا: الأمطار الغزيرة تجبر أكثر من مئتي ألف شخص على النزوح

24 تشرين الأول/أكتوبر 2019

أعلنت الأمم المتحدة أن هطول الأمطار الغزيرة هذا الشهر قد أدى إلى نزوح أكثر من 200 ألف شخص في إثيوبيا، معظمهم في المنطقة الصومالية في البلاد.

وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة في المؤتمر الصحفي اليومي إن الشركاء الإنسانيين يدعمون الحكومة، مشيرا إلى أن البنية التحتية المتضررة تعرقل الوصول إلى المحتاجين.

وأشار إلى أن نحو 8 ملايين شخص في إثيوبيا يظلون في حاجة إلى مساعدة إنسانية خلال الفترة المتبقية من العام، مشيرا إلى أن خطة الاستجابة الإنسانية لعام 2019 والبالغة مليار دولار تم تمويلها بنسبة 61% فقط.

وقال دوجاريك إن حكومة إثيوبيا وشركاء المعونة يواجهون تحديات ثلاثية الأبعاد تتمثل في الجفاف في الأجزاء الشرقية والجنوبية الشرقية من البلاد والفيضانات والاحتياجات الإنسانية الكبيرة للنازحين والعائدين والمجتمعات المضيفة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.