اليوم العالمي لغسل اليدين: الماء والصابون لتجنيب المرض وإنقاذ الأرواح

15 تشرين الأول/أكتوبر 2019

موضوع هذا العام هو "أيادي نظيفة للجميع" وذلك لرفع مستوى الوعي إزاء أهمية غسل اليدين كل مرة بعد الأكل أو استخدام المراحيض، بوصفها أكثر الطرق توفيرا وأهمها للحفاظ على صحة جيدة وتفادي الإصابة بالأمراض.

ويتوافق غسل الأيدي مع أهداف التنمية المستدامة لأنها تدافع عن حق الجميع في اتباع عادات صحية وسليمة والحفاظ على الحياة الجيدة كي لا يتخلف أحد عن الركب.

ويتسبب عدم المساواة في الحصول على مرافق صحية لغسل الأيدي وبرامج توعوية وترويجية في تعريض الأفراد لخطر الإصابة بالأمراض ما قد يؤثر على الصحة والتعليم والاقتصاد في المجتمع بأكمله.

ويذكرنا شعار هذا العام بأن غسل اليدين هو للجميع بصرف النظر عن موقعك في هذا العالم.

غسل اليدين بالصابون سهل

يمكن للجميع حماية أنفسهم وعائلاتهم ومجتمعاتهم من خلال غسل اليدين بالصابون. غسل اليدين يتطلب موارد قليلة - الصابون وكمية صغيرة من الماء - وفوائده كبيرة.

غسل اليدين بالصابون فعال

عند غسل اليدين بالصابون بانتظام بعد استخدام المرحاض أو قبل ملامسة الطعام، يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بالإسهال والالتهاب الرئوي أو الأمراض الخطيرة الأخرى التي قد تؤدي إلى الوفاة. غسل اليدين بالصابون يساعد أيضا على منع انتشار الإصابات الأخرى، بما في ذلك الأنفلونزا والإيبولا.

يعد الإسهال والالتهاب الرئوي من الأسباب الرئيسية لوفاة الأطفال دون سن الخامسة. غسل اليدين بالصابون من بين أكثر الطرق فعالية وغير مكلفة للوقاية من هذه الأمراض. هذا السلوك البسيط يمكن أن ينقذ الأرواح، ويخفض الإسهال بنسبة تقارب النصف والتهابات الجهاز التنفسي الحادة بنحو الربع. 

غسل اليدين بالصابون بأسعار معقولة

بيّنت دراسة أجريت في 2017 أن الصابون يتوفر على نطاق عالمي أي أنه في متناول اليد للجميع. وعلى الرغم من أن الأسر التي تعيش في مجتمعات أكثر فقراً في العالم أقل عرضة للوصول إلى الصابون، لكنّ التكلفة ليست العائق الرئيسي أمام غسل اليدين بالصابون.

يمكن لمعظم الأفراد في جميع أنحاء العالم شراء قطع صابون متعددة الأغراض، أو منظفات لصنع ماء صابون. غالبا ما تستخدمه كثير من الأسر التي لديها إمكانية الوصول إلى الصابون لغسل الملابس أو غسل الصحون أو الاستحمام بدلاً من غسل اليدين. تعتبر الاستثمارات في الترويج لغسل اليدين فعالة للغاية من حيث التكلفة، ويمكن أن تساهم في مساعدة المجتمعات على الحصول على المياه النظيفة وتحسين شبكة الصرف الصحي إضافة إلى تحسين العادات الغذائية.

فلا تنسوا أن تغسلوا أيديكم، وتتخذوا منها عادة كي تحافظوا على صحتكم وصحة من حولكم!

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.