الرئيس الصومالي: القضاء على الإرهاب والفقر بحاجة إلى استراتيجيات شاملة

26 أيلول/سبتمبر 2019

أكد رئيس جمهورية الصومال الإتحادية، محمد عبد الله فرماجو، سعي حكومته إلى القضاء على الإرهاب في البلاد، قائلا إنها ليست مهمة سهلة بسبب "جبن حركة الشباب التي تشن الهجمات الجبانة ضد الأفراد والأعمال التجارية الخاصة."

وفي كلمته في المداولات العامة للجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الخميس، أعرب فرماجو عن ثقته بإمكانية تحقيق الاستقرار في المنطقة بفضل استراتيجية شاملة للقضاء على التطرف، الهجمات العسكرية الناجحة واسترداد الأراضي من حركة الشباب وتعزيز الجيش الوطني وتعزيز القدرات الوطنية. وأضاف:

"نحن على ثقة بأن جهودنا المشتركة مع بعثة الأمم المتحدة في الصومال(أميسوم) والشركاء الدوليين الآخرين ستثمر بالنسبة للصومال وشعبها والشعوب في المنطقة والاستقرار العالمي."

وتطرق الرئيس الصومالي إلى القيام ببناء قوة مجهزة ومؤسسات أمنية قائمة على الحقوق وخاضعة للمساءلة لتولي مسؤوليات ضمان أمن الصومال، مشيرا إلى أن حكومته وبالتعاون مع أميسوم والشركاء الدوليين تعمل على تحقيق هذه الخطة الانتقالية تماشيا مع هيكل الأمن الوطني.

وأثنى فرماجو على شجاعة القوات الأمنية الصومالية، رجالا ونساء والدول المساهمة بالقوات من الاتحاد الأفريقي مع بعثة أميسوم والشركاء الدوليين الذين دعموا العمليات الأمنية بأشكال مختلفة وهامة.

التعليم

وشدد فرما جو على أهمية التعليم في تحقيق التنمية والسلام في بلاده، داعيا إلى تعبئة الجهود، قائلا إن "التنمية في أي مكان تبدأ بالدعم الوطني والدولي للتعليم بكافة أشكاله." وأوضح أن التوسع في خدمات التعليم في الصومال عبر القطاعين العام والخاص في كافة مراحل التعليم تمثل دليلا كبيرا على التعافي الوطني.

وأضاف أن تقديم خدمات التعليم عالية الجودة هي من أهداف حكومته الأساسية لأن ذلك أساسي "لجيلنا الشاب ليتمكن من المواكبة وتحقيق التقدم بهدف المنافسة في الاقتصاد العالمي والمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030."

 وتطرق السيد فرماجو إلى أهمية التعليم في تحقيق السلام وبناء الدولة، مشيرا إلى وضع برنامج إصلاحات طموح يهدف إلى توسيع الوصول إلى تعليم لأطفال وشباب وشابات الصومال.

القضاء على الفقر

بشأن القضاء على الفقر، قال فرماجو إن حكومة بلاده تعمل مع شعبها على بناء مستقبل مستدام خال من الفقر مع نظم حماية اجتماعية قوية. وأضاف:

"اليوم نحن على وشك استكمال خطة وطنية تنموية تاسعة ستوجه السياسات والأطر الاستراتيجية الوطنية نحو القضاء على الفقر في الصومال."

 

الاستماع إلى الكلمة الكاملة للرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماجو:

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.