غوتيريش يؤكد في تقريره السنوي أن العمل الجماعي هو الطريق الوحيد لمواجهة التحديات العالمية

 تقرير الأمين العام عن أعمال المنظمة لعام 2019.
UN
تقرير الأمين العام عن أعمال المنظمة لعام 2019.

غوتيريش يؤكد في تقريره السنوي أن العمل الجماعي هو الطريق الوحيد لمواجهة التحديات العالمية

شؤون الأمم المتحدة

قال الأمين العام اليوم الاثنين، في تقرير الأمم المتحدة السنوي لعام 2019، إن التحديات العالمية في هذا العصر تستلزم حلولا عالمية، وعلينا أن نظهر مزايا التعاون متعدد الأطراف بطريقة مستمرة.

يوثق التقرير المكون من 120 صفحة التقدم الذي أحرزته المنظمة خلال العام الماضي، عندما يتعلق الأمر بالتنمية المستدامة والأمن والسلام؛ بما في ذلك تنمية أفريقيا وحقوق الإنسان والمساعدة الإنسانية والقانون الدولي ونزع السلاح ومنع الجريمة، إلى جانب مكافحة الإرهاب.

وفي مقدمة تقريره قال غوتيريش إن "التحديات العالمية تتطلب حلولا عالمية"، مضيفا أنه "لا يكفي إعلان فضيلة تعددية الأطراف؛ علينا أن نثبت قيمتها المضافة،" وشدد على أن التحديات الخطيرة التي تواجه العالم الأن، وقبل كل شيء المخاطر الناجمة عن تغير المناخ الجامح، تتطلب الاهتمام ولا يمكن لأي دولة عضو أو منظمة أن تحلها بمفردها.

لا يكفي إعلان فضيلة تعددية الأطراف؛ علينا أن نثبت قيمتها المضافة-- الأمين العام، أنطونيو غوتيريش

ويهدف تقرير عام 2019 عن أعمال المنظمة إلى وضع معيار جديد للشفافية والمساءلة في الأمم المتحدة، لإعطاء القرّاء منظورا جديدا لحالة العالم وكيفية تحقيق الأمم المتحدة لأهدافها من خلال نتائج ملموسة.

يقول الأمين العام إن العام الماضي يوضح على حد سواء ما "يمكن أن تنجزه منظومة الأمم المتحدة عندما نعمل معا، وما يجب علينا أن نفعله لتحقيق المزيد من التقدم."

النزاعات والكوارث الطبيعية تجعل المساعدة الإنسانية  ضرورية

بمساعدة الأمم المتحدة في العام الماضي، تم حشد 15 مليار دولار للمساعدة الإنسانية لصالح 133 مليون شخص محتاج، كما عملت 40 بعثة ومكتب سياسي وبعثة حفظ السلام على تعزيز السلام ومنع الصراع.

بالإضافة إلى ذلك، قامت المنظمة بتجديد نظامها الإنمائي بأكمله بحيث يمكن تقديم 33 مليار دولار من المساعدات الإنمائية، عبر 165 دولة، بشكل أفضل. وأطلق أمين عام الأمم المتحدة خطة جديدة لنزع السلاح خلال العام الماضي، وتم الوصول إلى 600 مليون شخص على الأقل من خلال حملة الاحتفال بالذكرى السبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

ومع ذلك، قال الأمين العام إن تزايد حالات عدم المساواة والأحداث المناخية القاسية وفقدان التنوع البيولوجي وتزايد العنف ضد النساء والفتيات والفقر المتفشي، تواصل جعل المساعدة الإنسانية ضرورية.

يجب أن ترقى الأمم المتحدة إلى مستوى مثلها العليا-- الأمين العام، أنطونيو غوتيريش

مع اقتراب المنظمة من الذكرى الخامسة والسبعين لتأسيسها العام المقبل، قال السيد غوتيريش إنه "رأى خيطا مشتركا عبر هذه الظروف المتنوعة: وهو الاقتناع العميق من الناس في جميع أنحاء العالم، بأن الأمم المتحدة يجب أن ترقى إلى مستوى مثُلها العليا. "

يقول السيد غوتيريس إن العام الماضي قد عزز اقتناعه بأنه "لا توجد وسيلة أخرى للتصدي للتحديات العالمية إلا بالعمل الجماعي". وحث على "الالتزام بهذه الرؤية الآن أكثر من أي وقت مضى".

وقد ساهم أكثر من 100 زميل من الأمم المتحدة في هذا التقرير، وهو متوفر باللغات الرسمية الست.