مجلس الأمن يرحب بالتطورات في السودان

22 آب/أغسطس 2019

رحب مجلس الأمن الدولي بتنصيب رئيس الوزراء السوداني والمجلس السيادي يوم الأربعاء وبالاتفاق الموقع في السابع عشر من أغسطس/آب بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري الانتقالي حول تشكيل حكومة انتقالية جديدة بقيادة مدنية، ومؤسسات انتقالية.

وفي بيان صحفي شدد المجلس على أن هذه الخطوات مهمة لتحقيق السلام والأمن لشعب السودان. وأشاد أعضاء المجلس بالتزام السودانيين بالانتقال السلمي ورحبوا بتعهد الحكومة بضمان التطبيق الفعال للاتفاقات الانتقالية.

كما رحب المجلس بدور الوساطة الحيوي الذي قام به الاتحاد الأفريقي وإثيوبيا، والدعم المقدم من الهيئة الحكومية الدولية للتنمية (إيغاد)، والأمم المتحدة وجامعة الدول العربية وآخرين في المجتمع الدولي.

وأبدى مجلس الأمن الدولي الترحيب والدعم لتعهد الأطراف باحترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية بما في ذلك حريات التعبير والتجمع السلمي والدين والمعتقد، والتزام الأطراف تجاه المساءلة والعدالة.

كما رحب مجلس الأمن بالالتزام بتشكيل لجنة وطنية للتحقيق في أعمال العنف المرتكبة في الثالث من حزيران/يونيه 2019 وغير ذلك من انتهاكات حقوق الإنسان.

وأبدى المجلس، المكون من 15 عضوا والمسؤول عن صون السلم والأمن الدوليين، الترحيب بالالتزام الوارد في القرار تجاه تحقيق السلام الشامل والدائم والعادل في السودان ومعالجة الأسباب الجذرية للصراع وآثار الحرب.

وأشار المجلس إلى الدور المهم الذي يقوم به الشباب والنساء في الانتقال السلمي في السودان. وشدد على أن استقرار السودان يعتمد على نهج جامع في الحياة العامة والحكومة، وشجع المشاركة الكاملة والفعالة وذات المغزى للنساء والشباب والمجتمعات المهمشة والريفية.

وشدد مجلس الأمن الدولي على الحاجة إلى الاستئناف العاجل للمفاوضات تجاه إيجاد حلول سلمية للصراعات في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق، وشجع كل الأطراف على الانخراط بشكل بناء وفوري وبدون شروط مسبقة في هذه المناقشات.

كما أكد المجلس أهمية ضمان الحماية الكاملة للمدنيين، بما في ذلك عبر ضمان الوصول الإنساني الآمن بدون عوائق. وشدد المجلس على أهمية حل القضايا العالقة عبر الحوار السلمي والجامع.

وشدد مجلس الأمن الدولي على أهمية التطبيق الكامل وفي الوقت المناسب للاتفاق من أجل وضع السودان على الطريق باتجاه المستقبل الديمقراطي والتنمية الاقتصادية المستدامة والجامعة، وفق رغبات الشعب السوداني، مشددا على أهمية أن يقدم المجتمع الدولي كل الدعم الضروري والمنسق خلال الفترة الانتقالية.

وأكد المجلس التزامه القوي بوحدة وسيادة واستقلال جمهورية السودان وسلامة أراضيه.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.