اليونيسف: مرافق المياه ليست هدفا، ويجب حمايتها في كافة الأوقات

20 تموز/يوليه 2019

قالت منظمة الأمم المتحدة لحماية الطفولة (اليونيسف) إن الخدمات الحيوية ظلت تتعرض للهجوم في الأسابيع الماضية بسبب تصاعد القتال في شمال غربي سوريا. وأكدت المنظمة تعرض ثمانية مرافق مياه في "معرة النعمان" للهجوم، مما قطع الإمدادات عن حوالي 250 ألف شخص.

وقال خيرت كابالاري، المدير الإقليمي لليونيسف لمنطقة الشرق الأوسط وشمل أفريقيا، في بيان صحفي صادر اليوم إن جزءا من "هذا الواقع المحزن يتمثل في الهجمات المتكررة على مرافق وخدمات المياه، مما يؤدي إلى انقطاع المياه عن الأطفال والعائلات في وقت يشهد ارتفاعا في درجات الحرارة خلال فصل الصيف الحار". 

وقد أكد البيان الصحفي لليونيسف تعرض ثمانية مرافق مياه للهجوم في معرة النعمان، جنوب إدلب شمال غرب سوريا، تدعم اليونيسف ثلاثة منها وذلك خلال الشهرين الماضيين. 

وأورد خيرت كابالاري أن من بين هذه المرافق محطة المياه الرئيسية في معرة النعمان، وقد لحقت بها أضرار جسيمة، مما اضطر العائلات إلى الاعتماد على المياه المنقولة بواسطة الشاحنات لسد الحاجات اليوميّة.
وشدد البيان على أن مرافق المياه لا ينبغي أن تكون هدفا للهجوم، ويجب حمايتها في كافة الأوقات. وأضاف أنه وتماشيا مع القانون الدولي الإنساني، فعلى جميع أطراف النزاع والأطراف ذات النفوذ الالتزام بوقف الهجمات على مرافق المياه والبنية التحتية المدنية الأساسية في جميع أنحاء سوريا.
 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.