غوتيريش يدين الهجمات الأخيرة في كل من الإمارات والسعودية ويدعو إلى محاسبة المسؤولين عنها 

15 آيار/مايو 2019

قال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة، إن الأمين العام أنطونيو غوتيريش يتابع بقلق متزايد الأحداث الأخيرة وتشدد الخطاب في منطقة الخليج، والذي يهدد بزعزعة استقرار الوضع المتقلب.  

 وفي المؤتمر الصحفي اليومي بمقر الأمم المتحدة، قال دوجاريك: 

 "يدين الأمين العام، بشكل خاص، الهجمات الأخيرة على سفن تجارية قبالة ساحل الإمارات العربية المتحدة ويشدد على الحاجة إلى إجراء مزيد من التحقيق لتحديد الحقائق ومحاسبة المسؤولين عنها. كما أدان الأمين العام الهجمات بطائرات بدون طيار على المنشآت النفطية في المملكة العربية السعودية والتي أعلن الحوثيون مسؤوليتهم عنها." 

وفي هذا السياق ذكّر الأمين العام بأن الهجمات التي تستهدف البنية التحتية المدنية تنتهك االقانون الإنساني الدولي. كما دعا جميع الجهات الفاعلة إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس لمنع أي تصعيد في ظل التوترات المتزايدة. 

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.