أعضاء مجلس الأمن يدينون سلسلة الهجمات الإرهابية في سريلانكا 

22 نيسان/أبريل 2019

أدان أعضاء مجلس الأمن الدولي بأشد العبارات سلسلة الهجمات الإرهابية المشينة والجبانة التي وقعت في كنائس وفنادق في سريلانكا والتفجيرات الثلاثة التي وقعت في أنحاء البلاد يوم عيد الفصح مما أدى إلى مقتل ما يقرب من 300 شخص وإصابة المئات بجراح. 

وفي بيان صحفي قدم الأعضاء تعازيهم الحارة لأسر الضحايا وحكومة سريلانكا، وأعربوا عن أمنياتهم بالشفاء العاجل والكامل للمصابين. 

وأكد أعضاء مجلس الأمن مجددا أن الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل واحدا من أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين. وشدد الأعضاء على ضرورة محاسبة مرتكبي ومنظمي وممولي ورعاة هذه الأعمال الإرهابية النكراء وتقديمهم إلى العدالة. 

 وحثوا جميع الدول، وفقا لالتزاماتها بموجب القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، على التعاون بشكل نشط مع حكومة سريلانكا وسائر السلطات ذات الصلة في هذا الصدد. 

وجدد أعضاء المجلس التأكيد على أن الأعمال الإرهابية هي أعمال إجرامية لا يمكن تبريرها، بغض النظر عن دوافعها ومكانها وزمانها وهوية مرتكبيها. وشددوا على ضرورة أن تتصدى جميع الدول، بكل الوسائل وبما يتفق مع ميثاق الأمم المتحدة والالتزامات الأخرى، للتهديدات الماثلة أمام السلم والأمن الدوليين والناجمة عن الأعمال الإرهابية. 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.

تتبع الأخبار: أخبار سابقة حول هذا الموضوع

الأمم المتحدة تدين هجمات إرهابية على كنائس وفنادق في سريلانكا خلفت أكثر من 200 قتيل

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش عن غضبه إزاء الهجمات الإرهابية التي استهدفت كنائس وفنادق في سريلانكا يوم عيد الفصح المجيد، وهو يوم مقدس لدى المسيحيين حول العالم، مما أدى إلى مقتل وإصابة المئات.