برعاية الأمم المتحدة، فريقا كرة قدم من الضفة الغربية وغزة يتنافسان على كأس بطولة طوكيو  

22 نيسان/أبريل 2019

احتفل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وحكومة اليابان، بالشراكة مع الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم باختتام الموسم الثالث لبطولة طوكيو بالمباراة النهائية بين شباب الخليل ونادي اتحاد خان يونس. 

وأُقيمت المباراة على ستاد رفح، وذلك للمرة الأولى في تاريخ بطولات الشباب الفلسطينية تحت سن 19، بعدما نجحت بطولة طوكيو في تسهيل وصول فريق من الضفة الغربية إلى قطاع غزة.  

© UNDP/PAPP
سفير اليابان يقوم بركل الكرة لبدء المباراة النهائية لدوري طوكيو 3 في غزة.

وقال روبيرتو فالنت، الممثل الخاص للمدير العام لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في فلسطين، إن دعم الرياضة لا يقل أهمية عن دعم التعليم، لمساعدة الشباب في تحقيق طموحاتهم وآمالهم.  

"الرياضة مهمة للغاية كي يكون الشباب قادرين على تحقيق تطلعاتهم الخاصة. لا سيما طموح الانخراط في حياة صحية، حياة مليئة بالتعليم، حيث يمكن لهم أن يحققوا أحلامهم الخاصة، لأن الرياضة هي عامل موحد وأيضا محفز." 

© UNDP/PAPP
لاعبو كرة القدم في انتظار بدء المباراة التاريخية بين شباب الخليل من الضفة الغربية وفريق خان يونس من غزة - بطولة طوكيو الثالثة بشراكة اليابان مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

ووصف ممثل اليابان لدى فلسطين تاكيشي أوكويو الحدث بالتاريخي، كونه يجمع فريقين من الضفة الغربية وقطاع غزة، ليتنافسا في مباراة للمرة الأولى في غزة: 

"اليوم هو يوم تاريخي، وغزة تحتل مكانة خاصة في قلوب اليابانيين، ومن خلال المباراة الأخيرة بين الفريقين من الضفة الغربية وقطاع غزة نرسل رسالة من داخل وخارج أرض فلسطين أن الشعب الفلسطيني شعب واحد، مهما كانت الظروف ومهما كانت الصعوبات، ومهما طال الزمن، وهذه رسالة مهمة لكل العالم." 

© UNDP/PAPP
من المباراة النهائية لكأس طوكيو 3 للشباب الفلسطيني.

وتنافست عشرات الفرق على مدار شهر ونصف في الضفة الغربية وقطاع غزة في بطولة طوكيو 3 لكرة القدم للفوز بكأس البطولة. 

وقال فايز نصار، مدرب نادي شباب الخليل للناشئين إن شعوره لا يوصف بعدما وصل فريقه لأرض غزة لمنافسة فريق شباب خان يونس على كأس البطولة: 

"شعور لا يوصف لأبناء الخليل وهم يدخلون غزة، سبق ودخلت المنتخبات والفرق قطاع غزة، ولكن بالنسبة لقطاع الناشئين هذه هي أول مرة، وهذا أمر نفتخر به ونعتز به، ويزيد افتخارنا عندما شعرنا بأننا في حارة أخرى بالخليل، ولا يوجد فرق بين غزة والخليل ونابلس وهذا شعب واحد، وما أعجبني في غزة هو أن الرياضة تسمو فوق الانقسام والاحتلال والمنغصات، إذا شاهدت الجماهير فهي من كل الأندية." 

© UNDP/PAPP
ربيرتو فالنت، الممثل الخاص للمدير العام لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وفلسطين تاكيشي أوكويو، الممثل الياباني في فلسطين مع فريق الشباب الفلسطيني.

وساهمت بطولة طوكيو في جعل الرياضة وسيلة من وسائل توحيد الناس، بالإضافة الى أنها جمعت بين الشباب الفلسطيني في أماكن عديدة منذ عام 2016، وأقامت عشرات المباريات في الضفة الغربية وقطاع غزة. 

حازم بعلوشة، أخبار الأمم المتحدة، غزة 

 

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.

تتبع الأخبار: أخبار سابقة حول هذا الموضوع

كرة القدم في غزة تسهم في حشد الجهود لدعم لاجئي فلسطين

نظمت وكالة الأونروا مباراة كرة قدم ودية بين موظفيها وشباب من لاجئي فلسطين، وعلق على المبارة المعلق الرياضي الجزائري الشهير حفيظ دراجي الذي دعا إلى دعم الأونروا، معربا عن الأمل في أن يتمكن من التعليق على مباراة للمنتخب الفلسطيني في فلسطين قريبا.

فريق الأونروا لكرة القدم من غزة يفوز مجدداً في النرويج

للمرة الثالثة منذ عام 2012، حقق فريق كرة القدم التابع للأونروا في غزة، في أكبر بطولة عالمية لكرة القدم للأشبال، انتصارا بفوزه على نادي "دانيالي" الإيراني في المباراة النهائية التي انتهت نتيجتها 2 – 1.