تقارير عن مقتل وإصابة واعتقال عشرات الأطفال في الاضطرابات الجارية في السودان

23 كانون الثاني/يناير 2019

أعلنت منظمة اليونيسف، نقلا عن تقارير، مقتل أطفال وإصابة العشرات بجروح فضلا عن اعتقال آخرين في الاضطرابات المستمرة التي اندلعت الشهر الماضي في السودان.

وذكر بيان منسوب إلى خيرت كابالاي، المدير الإقليمي لليونيسف لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أنه "بينما يصعب على اليونيسف التحقق من صحة هذه التقارير، يجب حماية الأطفال في جميع الأوقات من جميع أشكال العنف والأذى والقسوة وسوء المعاملة، سواء كانت بدنية أو عقلية. لا يجوز أبدا استهداف الأطفال أو استخدامهم أو استغلالهم.

وأشار كابالاي إلى أن السودان شهد في الأشهر الأخيرة "ارتفاعا غير مسبوق في تكاليف المعيشة ونقص الخبز والوقود. وازداد الفقر بين الأطفال وأسرهم، مما اضطر بعض الأسر إلى اتخاذ تدابير سلبية مثل إخراج أطفالهم من المدرسة. ووفقا للتقارير التي تلقتها اليونيسف، يحتاج مزيد من الأطفال الآن إلى الرعاية الصحية والتغذوية."

وفي حوار مع أخبار الأمم المتحدة، تحدثت جوليت توما المديرة الإعلامية لمكتب اليونيسف الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن الوضع في السودان قائلة.

"السودان يعاني من وضع إنساني حرج منذ عقود وهذا ليس بأمر جديد. هناك أطفال يعانون في السودان بسبب الفقر أو بسبب النزاع المستمر في مناطق مثل دارفور أو النيل الأزرق ولكن الملفت للانتباه وصلتنا تقارير خلال الأسابيع السابقة أفادت بارتفاع معدلات الفقر واضطرار العائلات إلى إخراج الأطفال من المدارس بسبب الأوضاع الاقتصادية المتدنية للعائلات."

وأشارت توما إلى اضطرار اليونيسف إلى تقليص عملياتها بسبب عدم توفر الوقود.

ودعت اليونيسف السلطات في السودان إلى إعطاء الأولوية لحماية الأطفال وضمان حقوقهم في التعليم والصحة وفقا لاتفاقية حقوق الطفل.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.

تتبع الأخبار: أخبار سابقة حول هذا الموضوع

مفوضة حقوق الإنسان تدعو إلى حماية حرية التعبير والتجمع السلمي في السودان

أعربت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان عن القلق البالغ بشأن التقارير الموثوق بها التي أفادت باستخدام القوة المفرطة، بما في ذلك الرصاص الحي، من قوات الأمن التابعة للدولة ضد المتظاهرين بأنحاء السودان خلال الشهر المنصرم.