بعد تسونامي إندونيسيا، الأمم المتحدة تؤكد استعدادها لدعم جهود الإنقاذ والإغاثة

23 كانون الأول/ديسمبر 2018

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش عن حزنه البالغ إزاء وقوع وفيات وإصابات ودمار، بسبب التسونامي الذي ضرب ساحل جزيرة سومطرة الإندونيسية في الثاني والعشرين من ديسمبر/كانون الأول.

وقدم الأمين العام تعازيه لأسر الضحايا  ولحكومة وشعب إندونيسيا. وأعرب عن تمنياته بالشفاء العاجل للمصابين.

وأكد بيان صادر عن المتحدث باسم الأمين العام استعداد الأمم المتحدة لدعم جهود الإنقاذ والإغاثة الجارية التي تقودها الحكومة.

ووفق التقارير فقد لقي ما لا يقل عن 200 شخص حتفهم، وأصيب 800  وفقد أثر عدد آخر بعد أن ضرب التسونامي مضيق سانتا في جزيرة سومطرة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.