رياضة ورقص وموسيقى في الاحتفال بيوم الأمم المتحدة في جوبا

26 تشرين الأول/أكتوبر 2018

مثلت الرياضة والموسيقى والرقص عناوين بارزة لاحتفال أسرة الأمم المتحدة في مدينة جوبا، عاصمة جنوب السودان بذكرى إعلان ميثاق المنظمة الدولية، حيث دعا ديفيد شيرر الممثل الخاص للأمين العام إلى الوحدة وبناء الثقة للمساعدة في تحقيق سلام دائم في البلاد.

وشارك ديفيد شيرر وممثل من حكومة جنوب السودان في افتتاح مباراة كرة قدم ختامية لبطولة ودية استمرت شهرا. وكجزء من تسخير الألعاب الرياضية من أجل جهود السلام، فقد شجع عشاق الرياضة فرقهم في المباراة التي أقيمت على شرف الاحتفال بيوم الأمم المتحدة.

كان الحماس عاليا وبالنسبة للمشجعين المتحمسين فإن الاحتفال تحت شعار "متحدون من أجل السلام" مثل حدثا خالدا في ذاكرتهم.

ووجهت الطالبة استير نادية، التي شاركت في تشجيع فريقها، رسالة لأقرانها وأهلها في جنوب السودان:

" أقول للكبار، ولزملائي ، لإخواني وأخواتي، أن يبقوا أحرارا لأنني متأكدة من أن السلام الذي نسعى إليه سيتحقق".

UNIFEED VIDEO
استير نادية، طالبة من جنوب السودان تشجع فريقها الذي شارك في المبارة التي أقيمت بمناسبة الاحتفال بيوم الأمم المتحدة في جوبا.

فيما حث مشجعون آخرون قادة جنوب السودان على الحفاظ على السلام. يقول المشجع دال ستيفن غاي:

"إنه في الواقع يوم عظيم للغاية بالنسبة لنا في جنوب السودان لأننا سئمنا من الحرب. يجب أن نكون في سلام. يجب أن نكون في سلام. ولهذا السبب جاءت هذه المباراة، التي جمعتنا هنا، فنحن جميعا إخوة وأخوات. لذلك نحن سعداء للغاية لأننا هنا اليوم. لو أن قادتنا استمعوا إلينا وألقوا السلاح، فإن ذلك سيكون جيدا وسنكون أمة عظيمة."

UNIFEED VIDEO
دال ستيفن غاي، مشجع رياضي يقف خلف سياج لملعب كرة القدم خلال مباراة أقيمت على شرف الاحتفال بيوم الأمم المتحدة في جوبا، جنوب السودان.

كما أتيحت للطالبات الصغيرات فرصة لإظهار مهاراتهن في مباراة ودية للعبة تسمى "بورو بورو"، وكانت فرصة تهدف إلى تسليط الضوء على أهمية مشاركة الطفلة والمرأة في المجتمع.

تقول ليديا ميناغانو، وهي مستشارة في الشؤون نوع الجنس.

"نريد أن نقول معا إن بإمكاننا العيش معا في سلام على الرغم من خلافاتنا ، ونريد أيضا أن نقول إن النساء وبالذات الشابات لهن دور مهم جداً فيما يتعلق ببناء وحفظ وصنع السلام".

UNIFEED VIDEO
ليديا ميناغانو، وهي مستشارة في شؤون النوع، تتحدث عن أهمية تحقيق السلام في بلادها، خلال الاحتفال بيوم الأمم المتحدة في جوبا، جنوب السودان.

وتحدث في المناسبة أيضا ديفيد شيرر رئيس بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان، مجددا التأكيد على التزام الأمم المتحدة بضمان تحقيق السلام في البلاد، مضيفا أن الأمم المتحدة لن تألو جهدا في سبيل تقديم الدعم والمساعدة لجنوب السودان.

"نحن بحاجة للسلام. لكن السلام يحتاج إلى الثقة. الذين وقعوا على اتفاق السلام الشهر الماضي كانوا في يوم من الأيام أصدقاء لكن الكثيرين منهم اليوم أعداء. إن الافتقار إلى الثقة فيما بينهم هو أكبر عقبة يحتاجون إلى التغلب عليها، وبناء الثقة والأمان مهمتنا جميعا. لذا في يوم الأمم المتحدة هذا، أود أن أؤكد لكم أن الأمم المتحدة ملتزمة ببناء سلام دائم، وحماية المدنيين، وبناء المستقبل الاقتصادي لجنوب السودان، من خلال الوكالات المختلفة الممثلة هنا اليوم".

أما ممثل حكومة جنوب السودان، بول مايوم، وزير التجارة والتنمية، فقال إن الحكومة حريصة على تحقيق السلام في البلاد:

"من المهم أن نؤكد هنا اليوم أن موضوع الاحتفال بتأسيس الأمم المتحدة تزامن مع رغبة شعب جنوب السودان، والمتمثلة في جعل السلام حقيقة واقعة للجميع".

وكجزء من الحفل، عرضت وكالات الأمم المتحدة المختلفة أعمالها في معرض أقيم على هامش الاحتفال. كما قدم موسيقيون عروضا غنائية تعبر عن السلام وجدت التجاوب والحماس من المشجعين. وفي ختام الاحتفال تم تكريم ومنح الجوائز للفرق الفائزة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.