دعوة من مقر الأمم المتحدة لعدم نسيان ضحايا الإرهاب في العراق

27 حزيران/يونيه 2018

نظم مكتب وكيل الأمين العام لمكافحة الإرهاب منتدى بمقر الأمم المتحدة في نيويورك حول "الوقوف والتضامن من أجل حقوق ضحايا الإرهاب." وشمل المنتدى عرض فيلم وثائقي بعنوان "البحث عن العدالة في وجه الإرهاب في مالي." وتطرق الفيلم، الذي أعدته إدارة شؤون الإعلام في الأمم المتحدة، إلى حياة اثنين من ضحايا الإرهاب في مالي هما سليماني والمختار، فضلا عن المدير السابق للشرطة الإسلامية في منطقة جاو في مالي، عليو توري. ويهدف الفيلم إلى إظهار صمود الضحايا وتصميمهم على البحث عن الحقيقة والعدالة في مالي.

 ومن بين المتحدثين في جلسة النقاش التي تلت مشاهدة الفيلم حسن وهاب، مدير مشاريع حقوق الإنسان في منظمة الأمل العراقية، المعنية بدعم الشباب وبرامج حل النزاعات وحقوق المرأة والأطفال في العراق.

وفي حوار مع أخبار الأمم المتحدة دعا حسن وهاب العالم إلى عدم نسيان ضحايا الإرهاب في العراق. مشيرا إلى أن أولئك الضحايا بحاجة إلى الدعم والمساندة ليتمكنوا من تجاوز آثار العنف الذي تعرضوا له.

وأضاف: " نحتاج إلى الاهتمام بهؤلاء الضحايا وإلى سماع قصصهم وإعطائهم فرصة للمشاركة في المحافل الدولية وأيضا بناء قدراتهم حتى يستطيعوا بناء تجاربهم وعرضها على الرأي العام."

وعقد المنتدى قبيل أول مؤتمر رفيع المستوى تعقده الأمم المتحدة حول مكافحة الإرهاب بمقرها في نيويورك يومي الثامن والعشرين والتاسع والعشرين من يونيو الحالي.

 

 

 

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.