المبعوث الدولي يغادر صنعاء متوجها إلى جدة للقاء مسؤولي التحالف

19 حزيران/يونيه 2018

غادر مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن مارتن غريفيثس صنعاء متوجها إلى جدة للقاء كبار مسؤولي التحالف بقيادة السعودية، كما سيتواصل مع الحكومة اليمنية لبحث جهوده للوساطة المتعلقة بالحديدة. وكان المبعوث الدولي قد أطلع مجلس الأمن الدولي، يوم الاثنين، على إطار العمل الذي يبحثه مع الأطراف المعنية والوضع في الحديدة وما حولها.

وأفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية باستمرار القتال العنيف والقصف الجوي في عدة مواقع في مدينة الحديدة ومقاطعات بجنوب المدينة.

وقد فرت نحو 5200 أسرة القتال منذ الأول من يونيو، وانتقلت إلى مناطق أكثر أمنا في مقاطعاتهم أو المناطق المجاورة.

وأعلن بــرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة يوم الثلاثاء وصول ثلاث سفن محملة بالمساعدات الإنسانية إلى ميناء الحديدة في اليمن لمساعدة ملايين المحتاجين، في خضم القتال الدائر بين القوات الموالية للحكومة والمسلحين الحوثيين.

وقالت بيتينا لويشر المتحدثة باسم برنامج الأغذية العالمي إن واحدة من السفن الثلاث قد أفرغت حمولتها بالفعل فيما أوشكت أخرى على الانتهاء من عمليات التفريغ وأضافت أن "الشيء المهم هو أن العمل لا يزال مستمراً لتوفير الطعام لستة ملايين شخص، لمدة شهر."

ودعا كريستيان لندميير من منظمة الصحة العالمية الأطراف المتحاربة إلى إبقاء الموانئ في اليمن مفتوحة أمام وكالات الإغاثة والبضائع التجارية. قائلا إن نحو 8.4 مليون شخص يواجهون "ظروف ما قبل المجاعة" ويحتاجون إلى إمدادات إنسانية من أجل البقاء.

وقال إن تصاعد القتال في الحديدة يهدد بشكل مباشر سكان الحديدة، التي يوجد بها أحد أهم موانئ اليمن، بالإضافة إلى 70% من سكان اليمن المعتمدين على الإمدادات الحيوية التي تدخل عبر الميناء.

ووصفت منظمة الصحة العالمية ميناء الحديدة بأنه شريان حياة لليمن بأسره.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.